مدخل مجمع سجون رايكرز أيلاند في نيويورك
مدخل مجمع سجون رايكرز أيلاند في نيويورك

أعلن رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلازيو الجمعة أن مجمع سجون رايكرز أيلاند الضخم بمدينة نيويورك سيغلق خلال فترة تقل عن 10 سنوات قائلا إن تراجع مستويات الجريمة مهد الطريق أمام إغلاق هذا المجمع.

ويأتي قرار بلازيو بعد تراجع بنسبة تسعة في المئة في معدل الجريمة بشكل عام في مدينة نيويورك خلال ثلاث سنوات بل وتراجع أكبر في عدد السجناء.

وقال دي بلازيو في مؤتمر صحافي بمجلس المدينة "لو استطعنا الاستمرار على هذا المنوال فسيسمح لنا ذلك بالتخلص من رايكرز أيلاند. ومن ثم فإن المهمة الأولى هي مواصلة العمل لتقليص الجريمة".

وجاء إعلان دي بلازيو في الوقت الذي تستعد فيه لجنة مؤلفة من 27 عضوا تقوم بدراسة رايكرز أيلاند منذ أكثر من عام للكشف عما توصلت إليه من نتائج الأحد.

وذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن اللجنة ستوصي بخطة يبلغ حجمها 10.6 مليار دولار لإغلاق رايكرز واستبداله بسجون أصغر في كل حي من أحياء المدينة الخمسة.

وقالت اليزابيث غليزر التي ترأس مكتب العدالة الجنائية بمكتب رئيس بلدية نيويورك إن عدد السجناء في نيويورك تراجع من أكثر من 11 ألف سجين قبل ثلاث سنوات إلى 9300 سجين معظمهم في رايكرز أيلاند.

المصدر: وكالات

بالحصيلة التي أعلن عنها الأربعاء، سجلت زيادة في عدد الإصابات بمقدار 20 ألف إصابة، بالإضافة إلى 690 حالة وفاة جديدة.
بالحصيلة التي أعلن عنها الأربعاء، سجلت زيادة في عدد الإصابات بمقدار 20 ألف إصابة، بالإضافة إلى 690 حالة وفاة جديدة.

أعلنت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها الأميركية، الأربعاء، وصول عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في البلاد إلى 395011 حالة، تم تسجيل 12754 حالة وفاة بينها.

وبالحصيلة المعلنة الأربعاء، سجلت زيادة في عدد الإصابات بمقدار 20 ألف إصابة، بالإضافة إلى 690 حالة وفاة جديدة.

وتأخذ الحصيلة التي أعلن عنها المركز بعين الاعتبار الحالات المسجلة ما بعد الساعة الرابعة من مساء يوم الثلاثاء، وتقوم بمقارنتها باليوم السابق، وتعكس حالة تفشي الفيروس بالولايات المتحدة.

ولا تطابق الأرقام التي تقدمها المراكز بالضرورة، الأرقام التي تقدمها الولايات بشكل منفرد.

ومعظم ضحايا الوباء في الولايات المتحدة في ولاية نيويورك، التي تعتبر بؤرة للمرض.

وقال المستشار الصحي للبيت الأبيض الدكتور أنتوني فاوتشي، الأربعاء، إن  الوفيات جراء فيروس كورونا  في الولايات المتحدة، ستواصل الارتفاع هذا الأسبوع على الرغم من اقتراب عدد الإصابات من الذروة وتباطؤ معدلات دخول المستشفيات.

وقال فاوتشي، مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية لشبكة فوكس نيوز، "سيكون أسبوعا سيئا للوفيات"، موضحا أن الوفيات بشكل عام تختلف عن الجوانب الأخرى المحددة لتفشي المرض، مثل حالات الإصابة الجديدة والعلاج في المستشفيات.