مسؤول الشرطة في مقاطعة ليك بفلوريدا بيتون غرينيل
مسؤول الشرطة في مقاطعة ليك بفلوريدا بيتون غرينيل

استخدمت شرطة مقاطعة ليك في ولاية فلوريدا وسيلة جديدة وربما غريبة بعض الشيء للتصدي لمروجي المخدرات في المدينة، إذ قام مسؤول الشرطة في المقاطعة بيتون غرينيل بتصوير مقطع فيديو يظهره بجانب أربعة أفراد مقنعين من جهاز الشرطة يحذر فيه بائعي المواد المخدرة من الاستمرار في أنشطتهم.

وقال غرينيل إنه تلقى اتصالات هاتفية من مواطنين أظهروا قلقا بالغا من انتشار حالات تعاطي جرعات زائدة من الهيروين.

ووجه غرينيل رسالة إلى مروجي المخدرات يقول لهم فيها "إنا لكم بالمرصاد. ليساوركم القلق والتساؤل المستمر عن اليوم الذي سنجدكم فيه". وناشد الضابط السكان تقديم المعلومات عمن يشتبه في تورطهم بتجارة المخدرات.

وأكد مسؤول الشرطة في مقطع الفيديو أن الجهاز تعرف على هوية المسؤولين عن بيع المواد المخدرة، ولكنه بانتظار صدور مذكرات التوقيف ليقوم بالقبض عليهم.

شاهد الفيديو:​

​​

الشركة اتخذت هذا الإجراء بعد تلقيها شكوى
الشركة اتخذت هذا الإجراء بعد تلقيها شكوى

حذف تويتر مقطع فيديو نشرته حملة إعادة انتخاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب الخميس بسبب شكوى تتعلق بحقوق الملكية وفق ما نقل موقع "كومبيوتر نيت".

وتضمن مقطع الفيديو تكريما لجورج فلويد، الأميركي الأسود الذي قتل أثناء اعتقاله، وتسبب موته في احتجاجات عنيفة في عدد من المدن الأميركية.

وقال متحدث باسم تويتر إن الشركة اتخذت هذا الإجراء بعد تلقيها شكوى لكنها لم تحدد هوية صاحب حقوق الملكية.

وأضاف المتحدث في بيان عبر البريد الإلكتروني: "وفقا لسياسة حقوق الملكية الخاصة بنا، نستجيب للشكاوي الموثوقة المرسلة إلينا من قبل مالك حقوق النشر أو ممثليهم المعتمدين".

كما قام فيسبوك وإنستغرام أيضا بإزالة الفيديو بسبب نفس الشكوى.

وفي الفيديو، يشيد ترامب بفلويد وينتقد "أنتيفا وغيرها من الجماعات اليسارية المتطرفة" بينما تظهر مشاهد من الاحتجاجات الأخيرة. 

وأشار الموقع إلى أنه من المؤكد أن قرار إزالة مقطع الفيديو سيزيد من التوتر بين ترامب وشركات التواصل الاجتماعي، لا سيما تويتر.

وفي الشهر الماضي، وقّع ترامب على أمر تنفيذي يهدف إلى الحد من الحماية القانونية لشركات التواصل الإجتماعي بعد أن وصف تويتر تغريدتين من تغريدات الرئيس بأنهما تتضمنان "معلومات مضللة محتملة".