مبنى وزارة الخارجية الأميركية
مبنى وزارة الخارجية الأميركية

قالت وزارة الخارجية الأميركية الخميس إن الدبلوماسي الأميركي الذي أجرى مفاوضات للإفراج عن الطالب الجامعي الأميركي أوتو وارمبير من كوريا الشمالية خلال زيارته للبلاد هذا الأسبوع، التقى أيضا المحتجزين الأميركين الثلاثة المتبقين هناك.

وأكدت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت في مؤتمر صحافي أن جوزيف يون، المبعوث الخاص لوزارة الخارجية الأميركية في كوريا الشمالية التقى المعتقلين، وأضافت أن الولايات المتحدة ترغب في عودتهم إلى ديارهم أيضا.

وكان وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون قال الثلاثاء إن كوريا الشمالية أطلقت سراح وارمبير المحتجز هناك منذ كانون الثاني/يناير 2016.

وأشار تيلرسون إلى أن وارمبير الطالب بجامعة فرجينيا في طريقه إلى الولايات المتحدة.

وأضاف أن وزارة الخارجية ما زالت تبحث أوضاع ثلاثة معتقلين أميركيين آخرين مع كوريا الشمالية.

المصدر: رويترز

الطالب المفرج عنه
الطالب المفرج عنه

وصل الطالب الأميركي أوتو وارمبيه الذي كان معتقلا في كوريا الشمالية مساء الثلاثاء إلى ولاية أوهايو، حيث سينقل إلى مستشفى كونه في حالة غيبوبة.

وحطت طائرة تقل وارمبيه في سينسيناتي في الساعة الـ10:20 مساء (2:20 بتوقيت غيرنتش).

تحديث (2:35 ت.غ.)

قال وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون الثلاثاء إن السلطات الكورية الشمالية أفرجت عن الطالب الأميركي أوتو وارمبيه المحكوم عليه بالسجن 15 عاما مع الأشغال الشاقة لإدانته بالسرقة.

وأوضح تيلرسون أن الطالب "في طريقه إلى الولايات المتحدة حيث سينضم إلى أسرته" بعد 17 شهرا من الاعتقال.

وأكد الوزير أن بلاده تواصل جهودها من أجل أن بيونغ يانغ عن ثلاثة أميركيين آخرين معتقلين هناك.

وأفادت صحيفة واشنطن بوست بأن الطالب المفرج عنه دخل في حالة غيبوبة منذ أكثر من عام، بعد أن أصيب بنوع من التسمم في سجنه. ولم يتسن لمسؤولين أميركيين تأكيد ذلك.

ويتوقع أن يصل وارمبيه مساء الثلاثاء إلى ولاية أوهايو في غرب وسط أميركا.

وحكم على الطالب بالأشغال الشاقة لمدة 15 عاما من المحكمة العليا بكوريا الشمالية وذلك في آذار/مارس 2016 بعد أن أقر بسرقة ملصق من فندق في بيونغ يونغ حيث كان يقيم فيه ضمن رحلة منظمة.

وحثت الدبلوماسية الأميركية كوريا الشمالية على العفو عنه معتبرة إدانته مفرطة في قسوتها.

المصدر: أ ف ب / وسائل إعلام أميركية