طلاب في جامعة Texas Tech
طلاب في جامعة Texas Tech | Source: Courtesy Image

ألقت شرطة جامعة Texas Tech في مدينة لوبوك مساء الاثنين القبض على طالب قتل رجل أمن داخل مركز شرطة الجامعة أثناء التحقيق معه بعد العثور على مخدرات داخل غرفته بالسكن الجامعي. 

وذكرت الجامعة في بيان أن الشرطة كانت تتفقد غرف الطلاب عندما عثرت على مواد مخدرة في غرفة هوليز دانيلز (19 عاما)، فاعتقلته واقتادته إلى مركز شرطة حرم الجامعة للتحقيق معه.

وقال المتحدث باسم الجامعة كريس كوك إنه وبينما كان يخضع المشتبه فيه للتحقيقات، أخرج سلاحا وأطلق النار على شرطي فأصابه في الرأس، ثم فر من المركز، ليتم القبض عليه لاحقا. 

وأصدرت الشرطة حينها تحذيرا لطلاب الجامعة بعدم الخروج من غرفهم والاحتماء في أماكن آمنة، ثم رفعت التحذير بعد إلقاء القبض على مطلق النار. 

وعزا رئيس جامعة Texas Tech لورنس سكوفنك عائلة الشرطي القتيل بمصابها، معربا عن امتنانه لشرطة الجامعة وشرطة المدينة ومسؤولي إنفاذ القانون المحليين والفدراليين، لاستجابتهم السريعة. 

وأصدر حاكم تكساس غريغ آبوت بيانا قال فيه "قلوبنا مع عائلة الشرطي القتيل"، موجها سلطات إنفاذ القانون في تكساس بالمساعدة في التحقيقات.

الولايات المتّحدة البلد الأكثر تضرّراً في العالم على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً،
الولايات المتّحدة البلد الأكثر تضرّراً في العالم على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً،

سجّلت الولايات المتحدة مساء الثلاثاء، لليوم الثالث على التوالي، أقلّ من 700 حالة وفاة ناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ خلال أربع وعشرين ساعة، بحسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز.

وأظهرت بيانات نشرتها في الساعة 20,30 بالتوقيت المحلّي (الأربعاء 00,30 ت غ) الجامعة التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ، أنّ عدد الذين توفّوا من جراء كوفيد-19 في الولايات المتّحدة خلال 24 ساعة بلغ 657 شخصاً، ليرتفع بذلك إجمالي عدد ضحايا الوباء في هذا البلد إلى 98 ألفاً و875 شخصاً.

وبهذه الحصيلة تكون الولايات المتّحدة، البلد الأكثر تضرّراً في العالم من جراء جائحة كوفيد-19 على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً، باتت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ عتبة المئة ألف وفاة من جرّاء الوباء.

ومساء الإثنين سجّلت الولايات المتّحدة وفاة 532 شخصاً بالفيروس خلال 24 ساعة، علماً بأنّ حصيلة ضحايا كوفيد-19 في هذا البلد كانت تزيد عن ألفي وفاة يومياً خلال الفترة الممتدّة بين مطلع أبريل ومطلع مايو، ثم انخفضت في الأسابيع الثلاثة الأخيرة إلى ما دون الألفين، وفي بعض الأيام خلال هذه الفترة إلى ما دون الألف.

أما في ما يتعلّق بأعداد المصابين الجدد بالفيروس خلال الساعات الـ24 الأخيرة، فأظهرت بيانات الجامعة أنّ حصيلة الإصابات اليومية ناهزت 18 ألف إصابة، ليرتفع بذلك العدد التراكمي للمصابين بالفيروس في الولايات المتحدة حتى مساء الثلاثاء إلى نحو 1,7 مليون شخص.