السيدة الأولى ميلانيا ترامب
السيدة الأولى ميلانيا ترامب

قالت السيدة الأولى ميلانيا ترامب إن منصبها يمثل "فخرا كبيرا لها"، مشيرة إلى أن السنة الماضية كانت حافلة بالأحداث.

وفي مقابلة أجرتها مع شبكة CNN في الصين، خلال جولتها الآسيوية، ونشرتها القناة الأميركية السبت، قالت ترامب إنها "تحب العيش في العاصمة واشنطن"، مضيفة "نعيش حياة مشوقة ومليئة بالمشاغل".

وعلقت ترامب على التغييرات التي شهدتها حياتها بعد أن تولت هذا المنصب بالقول "هناك الكثير من الأشياء التي يجب أن نعتني بها، والكثير من المسؤوليات كذلك. يعد هذا جزءا من كوني السيدة الأولى".

وقالت ترامب إنها تبادلت مع زوجات زعماء الدول الآسيوية الخبرات بشأن المشاريع التي يعملن عليها وخططهن المستقبلية.

وشاركت السيدة الأولى أثناء جولتها برفقة الرئيس دونالد ترامب في عدة نقاشات بشأن دعم الأطفال حول العالم، موضحة أنها ستعمل خلال الفترة المقبلة على مشاريع ذات صلة بهذه القضية.

ترامب منزعج من التشدد بتطبيق قيود التباعد الاجتماعي المفروضة في نورث كارولينا
ترامب منزعج من التشدد بتطبيق قيود التباعد الاجتماعي المفروضة في نورث كارولينا

هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، بأنه قد ينقل مقر انعقاد المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري المقرر في أغسطس، من ولاية نورث كارولاينا، إذا فرضت الولاية قيود التباعد الاجتماعي على التجمعات.

وأرغمت جائحة كوفيد-19 ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن، على وقف التجمعات الانتخابية. وعبر البعض عن مخاوفهم من أن تشكل مؤتمرات الترشيح الرسمية الضخمة التي تعج بالحضور، مخاطر على السلامة العامة.

وقال ترامب على تويتر إنه إذا لم يرد الحاكم الديمقراطي للولاية روي كوبر فورا على "ما إذا كان سيسمح بشغل المكان بالكامل فإن الحزب سيجد موقعا آخر للمؤتمر الجمهوري الوطني بكل الوظائف والتنمية الاقتصادية التي حققها".

ومن المقرر أن يبدأ المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري يوم 24 أغسطس آب في مدينة شارلوت.