سفينة Myaflower II
سفينة Myaflower II

تجري الآن عملية ترميم واسعة لسفينة Mayflower II الشهيرة، وهي نسخة مطابقة لسفينة حملت مهاجرين بريطانيين إلى "العالم الجديد" عام 1620.

وقامت بريطانيا ببناء هذه السفينة وأهدتها إلى الولايات المتحدة عام 1957، لتستقر في مرفأ بليموث بولاية ماساتشوستس حيث زارها منذ ذلك الحين أكثر من 25 مليون شخص.

وتتواجد السفينة الآن في متحف Mystic Seaport بولاية كونيتيكت حيث يتم ترميمها.

وفي مقابلة مع وكالة أسوشييتد برس، قال مدير المشروع ويت بيري إن عملية الترميم التي بدأت العام الماضي تسير وفق جدول زمني مدته عامان ونصف وبتكلفة 7.5 ملايين دولار.

حتى الآن، نجح طاقم العمل في تركيب حوالي 100 لوح خشبي جديد بمخزن السفينة، على أن يتم البدء قريبا في تركيب ألواح خشبية للأرضية.

ومن المقرر أن تعود السفينة إلى مرفأ بليموث بحلول عام 2020، في الذكرى الـ400 لوصول النسخة الأصلية إلى شاطئ أميركا.

 حقق بايدن انتصارات حاسمة في الانتخابات التمهيدية
حقق بايدن انتصارات حاسمة في الانتخابات التمهيدية

أظهر استطلاع للرأي أجرته وكالة رويترز وشركة أيبسوس، تقدم المرشح في السباق الرئاسي الديمقراطي جو بايدن على الرئيس الأميركي دونالد ترامب بنسبة كبيرة.

وقال 46 بالمئة من أكثر من 1100 شخص شاركوا في الاستطلاع إنهم سينتخبون بايدن، فيما قال 40 بالمئة إنهم سيختارون ترامب.

وفي استطلاع مماثل جرى بداية الشهر، تقدم بايدن بنقطة واحدة في المئة فقط.

وبحسب رويترز فقد يكون وجود ترامب على رأس القرار في مثل هذا الوقت الذي يجتاح فيه فيروس كورونا الولايات المتحدة ويسبب الكثير من الخسائر، سببا في تراجع شعبيته.

لكن بايدن، الذي لا يشغل منصبا ابتعد عن الأضواء بسبب اهتمام الجمهور الأميركي بفيروس كورونا الذي أجبر الملايين منهم على البقاء في منازلهم، وقال 89٪ من المشاركين في الاستطلاع إنهم قلقون "للغاية" أو "إلى حد ما" من الفيروس.

وقال نحو 44 ٪ من المشاركين في الاستطلاع إنهم وافقوا على الأداء العام لترامب، بينما قال 48 ٪ قالوا إنهم أعجبوا بالطريقة التي استجاب بها لتفشي الفيروس التاجي.

طلب الرئيس الأميركي دونالد ترامب  من الأميركيين، الثلاثاء، الاستعداد لـ"أسبوعين عصيبين للغاية" في مواجهة ذروة وباء فيروس كورونا المستجد.