مبنى الكونغرس الأميركي
مبنى الكونغرس الأميركي

يبحث جمهوريو مجلس الشيوخ إضافة بند إلى مشروع قانون الإصلاح الضريبي يرفع نسبة الضرائب بصورة تلقائية إذا لم تؤد الاقتطاعات الضريبية المقترحة إلى زيادة أرباح الشركات ودفع عجلة النمو الاقتصادي. 

ويأتي هذا الاقتراح ردا على مخاوف جمهوريين من أن تأتي الاقتطاعات في مشروع القانون على حساب الدين العام الآخذ في الارتفاع. 

وكان السناتور الجمهوري ستيف دينز (مونتانا) قد أعلن الاثنين معارضته لمشروع القانون بصيغته الحالية، بعد أن اعترض قبل أيام السناتور الجمهوري رون جونسون (ويسكونسن)، ما يعقد مهمة باقي الجمهوريين الذين يأملون طرح المقترح للتصويت هذا الأسبوع، في ظل معارضة متوقعة من الديموقراطيين والعضوين المستقلين في المجلس. 

ويرى الجمهوريان أن مشروع القانون يفضل الشركات الكبيرة على حساب الصغيرة، على عكس ما أكده الرئيس دونالد ترامب ونائبه مايك بنس في أكثر من مناسبة، أن إقرار المقترح التشريعي سيدعم جميع الشركات باختلاف أحجامها. 

وبالرغم من ذلك، أفاد جون كورنين (تكساس)، أحد جمهوريي المجلس الداعمين للإصلاح الضريبي، بإحراز حزبه تقدما ملحوظا "كل ساعة وكل دقيقة"، مستدركا، "نتوقع أن نصوت هذا الأسبوع ولكننا لم نصل بعد إلى تلك المرحلة". 

وكان مكتب الموازنة في الكونغرس قد ذكر الأحد أن نسخة مشروع قانون الضرائب في مجلس الشيوخ ستضيف في حال تمريرها 1.4 تريليون دولار إلى عجز الموازنة خلال العقد القادم، وهو تقدير اعترض عليه بعض الجمهوريين بداعي أن التقرير يغفل النمو الاقتصادي المتوقع.

ترامب يؤكد أن إدارته ستتخذ الإجراءات الضرورية كافة لتفادي خطر الفيروس
ترامب يؤكد أن إدارته ستتخذ الإجراءات الضرورية كافة لتفادي خطر الفيروس

أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب في مؤتمر صحفي من البيت الأبيض، الخميس، أن الأسابيع المقبلة ستكون "حاسمة" في المعركة ضد فيروس كورونا المستجد.

وقال ترامب بحضور أعضاء من إدارته: "سنتخذ الإجراءات الضرورية كافة لتفادي خطر الفيروس"، مشيرا إلى أنه تم إصدار توجيهات بحماية الأميركيين المعرضين للخطر، وتوفير المساعدات الضرورية.

وقال ترامب إن  الإعانات التي  أقرها الكونغرس ووافق عليها سيستفيد "منها كل الأميركيين تقريبا"، وأعلن وزير الخزانة ستيفن منوشن خلال المؤتمر  أن أول دفعة سترسل بعد نحو أسبوعين، بعد أن أعلن مسبقا أن الإجراءات ستتطلب ثلاثة أسابيع.

ووجه الرئيس الأميركي  إداراته باستخدام قانون الإنتاج الدفاعي لضمان تصنيع أجهزة التنفس الصناعي، مشيرا إلى أن شركة "جنرال موتروز" ستبدأ بالفعل تصنيع هذه الأجهزة،

وتحدث ترامب عن قرارات أخرى تتعلق بتصنيع كمامات وتوفير أسرة للولايات التي تحتاج إليها، وقال إن آلاف الأجهزة والكمامات وصلت نيويورك التي وصل عدد الحالات بها إلى أكثر من 90 ألفا.

وأضاف أنه يتم إجراء أكثر من 100 ألف اختبار لفحص الفيروس يوميا، و"هذا أكبر من أي دولة في العالم".

وقال البيت الأبيض الخميس إن ترامب خضع مجددا لاختبار فحص الفيروس، وجاءت النتائج "سلبية" مشيرا إلى أنه يتمتع بصحة جحيدة ولا تظهر عليه أي أعراض.