جانب من مطار جي أف كي
جانب من مطار جي أف كي

يواجه مطار جي أف كي الدولي في نيويورك الاثنين مشاكل أدت لليوم الرابع على التوالي إلى إلغاء أو تأخير مئات الرحلات الدولية والمحلية.

ودعت سلطة الموانئ في مدينة نيويورك المسافرين إلى التأكد من مواعد رحلاتهم والاتصال بشركات الطيران، مشيرة إلى أن بعض الرحلات قد تتأخر.

وحسب موقع المطار فإن نحو 55 رحلة قادمة ومغادرة كانت متأخرة عن موعدها فجر الاثنين.

وشهد المطار منذ هبوب عاصفة ثلجية ضخمة نهاية الأسبوع الماضي مشاكل تتعلق بحركة الطيران، تبعها تسرب للمياه في صالة المغادرة رقم 4 ناتج عن كسر في أحد الأنابيب، رجحت السلطات أن يكون مرتبطا بالطقس الشديد البرودة.

تحديث (23:09 ت.غ.)

أخلت سلطات مطار جي أف كي الدولي بمدينة نيويورك الأحد الصالة رقم 4 جزئيا بسبب وجود تسرب للمياه، حسب ما ذكرت وسائل إعلام أميركية.

وقالت سلطات المطار في تغريدة إن "تسرب المياه في صالة 4 بمطار جي أف كي أدى إلى توقف قدوم الرحلات الدولية إلى الصالة".​

وانقطع التيار الكهربائي عن أجزاء من الصالة فيما لم تفصح سلطات المطار عن أسباب تسرب المياه.

وقالت شبكة "سي أن أن" الأميركية إن 50 رحلة ألغيت الأحد في مطار جي أف كي ونحو 200 تم تأجيلها بسبب موجة برد قارسة وأجواء مضطربة تعصف بمنطقة الساحل الشرقي للولايات المتحدة.

المصدر: وسائل إعلام أميركية

حصيلة وفيات قياسية في نيويورك وحاكمها يتوقع المزيد من الحالات
حصيلة وفيات قياسية في نيويورك وحاكمها يتوقع المزيد من الحالات

أعلن حاكم ولاية نيويورك آندرو كومو وفاة 630 شخصا في الـ24 ساعة الماضية جراء فيروس كورونا المستجد، وارتفاع حصيلة الإصابات إلى أكثر من 113 ألفا.

وقال الحاكم، السبت، إنه رغم ارتفاع عدد الحالات "إلا أننا لم نصل بعد إلى الذروة".

ووصل إجمالي عدد الوفيات في الولاية إلى أكثر من 3500 حالة، أي حوالي نصف العدد الإجمالي على مستوى الولايات المتحدة.

وقالت صحف محلية إن نحو 10 آلاف شخص تبينت إصابتهم بالفيروس خلال الساعات الـ24 الماضية.

وتشير آخر البيانات إلى ارتفاع عدد الإصابات في البلاد إلى أكثر من 290 حالة، والوفيات إلى أكثر من 7800.

يأتي هذا فيما تسرّع هيئة الغذاء والدواء الأميركية "FDA" من اختبارات إيجاد لقاح ضد الفيروس.