جانب من حرائق الغابات في كاليفورنيا
جانب من حرائق الغابات في كاليفورنيا

يكافح عناصر الإطفاء حرائق الغابات التي أدت إلى إغلاق طريق سريع في شمال كاليفورنيا مع امتداد النيران عبر منطقة جبلية في غابة شاستا ترينتي لليوم الرابع.

وتقول السلطات إن الحريق الذي أطلق عليه اسم دلتا، أتى على 40500 فدان في سلسلة جبال كاسكيد منذ اندلاعه الأربعاء في منطقة غابات على طول نهر سكرامنتو الذي يبعد نحو 402 كيلومتر شمال سان فرانسيسكو.

ولم ترد تقارير عن وقوع إصابات خطيرة أو وفيات، لكن النيران عطلت بشكل كبير حركة السفر.

وتركز جهود عناصر الإطفاء على حماية المنازل المتناثرة والتجمعات السكنية الصغيرة في منطقة النيران وهي غير كثيفة السكان.

وصدرت أوامر لنحو 150 شخصا في مقاطعتي شاستا وترينتي للإجلاء.

وأبلغت السلطات نحو 1600 من سكان بلدة دونسموير بالاستعداد لمغادرة منازلهم في أي لحظة.

وتجدر الإشارة إلى أن حريق دلتا يعد الأخير في سلسلة الحرائق التي اجتاحت المنطقة هذا الصيف، وقال المسؤولون إنه متعمد.​​

A convoy of Italian Army trucks is unloaded upon arrival from Bergamo carrying bodies of coronavirus victims to the cemetery of…
رسالة من ناشرة الصورة كي يرى العالم خطورة الفيروس

سربت ممرضة في مستشفى في نيويورك، صورة تقشعر لها الأبدان، لمشرحة مؤقتة، لوفيات جائحة "كورونا"، التي تضرب الولايات المتحدة الأميركية. 

وقالت الممرضة، طلبت عدم الكشف عن اسمها والمستشفى حيث تعمل، لصحيفة "بازفيد نيوز"، الذي نشر الصورة، أنها التقطتها أثناء مغادرتها المستشفى، صباح الأحد. 

وبررت نشر الصورة، بالقول: "لقد شاركت الصورة، لأظهر للناس الحقيقة المروعة، التي نتعامل معها وأين انتهى الأمر ببعضنا بالفعل".

وتظهر الصورة شاحنة تبريد متوقفة خارج حجرة الإسعاف في المستشفى ومليئة بجثث أشخاص توفوا بسبب وباء "كورونا"، وفقا لشهادة الممرضة للصحيفة. 

وكشف، ان داخل الشاحنة كانت جثة لإحدى المتوفيات الجدد، وهي امرأة تبلغ من العمر 71 عامًا، توفيت بسبب الفيروس، تروي انها كانت برفقتها ليلة السبت - الأحد.