أرشيفية
أرشيفية

قال مسؤولون إن جائزة يانصيب (ميغا مليونز) الأميركية حققت قيمة قياسية بلغت 1.6 مليار دولار وهي أعلى قيمة لجائزة يانصيب في العالم بعدما لم يظفر بالجائزة الكبرى أي فائز.

وسيجري السحب المقبل على الجائزة الثلاثاء بعدما لم يفز أحد بالأرقام 15 و23 و53 و65 و70 والكرة الكبرى رقم 7 ، خلال السحب الذي جرى مساء يوم الجمعة.

وإذا فاز مشترك بالأرقام الستة السابقة فسيكون بإمكانه الاختيار بين الحصول على جائزة نقدية فورية بقيمة 904 ملايين دولار أو جائزة بقيمة 1.6 مليار دولار تُدفع على مدى 29 عاما.

وقال المتحدث باسم الجائزة سيث إلكين إن قيمة الجائزة تجاوزت قيمة جائزة باوربول التي بلغت 1.586 مليار دولار ودفعت عام 2016.

وكانت أكبر جائزة مسجلة في تاريخ يانصيب (ميغا مليونز) بقيمة 656 مليون دولار وذلك في عام 2012.

وتباع بطاقات جائزة (ميغا مليونز) في 44 ولاية بالإضافة إلى واشنطن العاصمة وجزر العذراء الأميركية.

تحديث 17:50 ت.غ

ارتفعت قيمة جائزة اليانصيب الأميركية "ميغا ميليونز" إلى مليار دولار ظهر الجمعة لتصبح ثاني أعلى جائزة في تاريخ اليانصيب الأميركي.

وقال مسؤولون في اليانصيب إن الجائزة وصلت إلى هذه القيمة قبل ساعات من السحب الذي ينتظره ملايين الأميركيين مساء الجمعة.

ووصلت "ميغا ميليونز" إلى هذا الحد القياسي بعدما لم يفز بها أحد منذ 24 تموز/حزيران الماضي، حين فازت بها مجموعة مشتركين من ولاية كاليفورنيا وكانت قيمتها 543 مليون دولار.

تحديث 16:40 ت.غ

ارتفعت قيمة جائزة يانصيب "ميغا مليونز" الأميركية إلى قرابة المليار دولار قبيل السحب المنتظر الجمعة لتسجل أعلى قيمة لها على الإطلاق بالنسبة للجائزة.

وستكون الجائزة ثاني أعلى قيمة لجائزة يانصيب في تاريخ الولايات المتحدة بعد جائزة باوربول التي بلغت 1.5 مليار دولار ودفعت في 2016.

وقفزت قيمة الجائزة من 667 مليون دولار الثلاثاء عندما لم يظفر أحد بالأرقام الستة المحظوظة.

وسيجرى السحب على الجائزة الجمعة الساعة 11 مساء بتوقيت شرق الولايات المتحدة (03:00 ت. غ. السبت).

وتجري "باوربول" سحبا منفصلا السبت على جائزة يانصيب قيمتها 430 مليون دولار.

وتبلغ القيمة الفورية لجائزة ميغا مليونز 548 مليون دولار لكنها يمكن أن ترتفع إلى 960 مليون دولار على أن تدفع على 29 عاما.

 

ترامب منزعج من التشدد بتطبيق قيود التباعد الاجتماعي المفروضة في نورث كارولينا
ترامب منزعج من التشدد بتطبيق قيود التباعد الاجتماعي المفروضة في نورث كارولينا

هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، بأنه قد ينقل مقر انعقاد المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري المقرر في أغسطس، من ولاية نورث كارولاينا، إذا فرضت الولاية قيود التباعد الاجتماعي على التجمعات.

وأرغمت جائحة كوفيد-19 ترامب ومنافسه الديمقراطي جو بايدن، على وقف التجمعات الانتخابية. وعبر البعض عن مخاوفهم من أن تشكل مؤتمرات الترشيح الرسمية الضخمة التي تعج بالحضور، مخاطر على السلامة العامة.

وقال ترامب على تويتر إنه إذا لم يرد الحاكم الديمقراطي للولاية روي كوبر فورا على "ما إذا كان سيسمح بشغل المكان بالكامل فإن الحزب سيجد موقعا آخر للمؤتمر الجمهوري الوطني بكل الوظائف والتنمية الاقتصادية التي حققها".

ومن المقرر أن يبدأ المؤتمر الوطني للحزب الجمهوري يوم 24 أغسطس آب في مدينة شارلوت.