الرئيس دونالد ترامب
الرئيس دونالد ترامب

توجه الرئيس دونالد ترامب مساء الاثنين إلى ولاية تكساس،  وتحديدا إلى بلدة إل باسو الحدودية حيث سيتحدث إلى حشد من المواطنين حول خطته لإنشاء جدار حدودي مع المكسيك.

لكن الأمر لن يقتصر على ذلك إذ إن لجنة "ترامب فيكتوري" المعنية بجمع التبرعات لحملة الرئيس الانتخابية وللحزب الجمهوري، وجهت دعوة لمن يرغب في التقاط صورة مع الرئيس على هامش الفعالية مقابل 15 ألف دولار.

وكشف مراسل صحيفة "واشنطن بوست" جوش داوسي عن الدعوة التي تلقى نسخة منها.

​​وتحمل الدعوة اسمي المدير المالي للجنة تود ريكيتس وكذلك رئيسة اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري رونا مكدانيال.

الشركة اتخذت هذا الإجراء بعد تلقيها شكوى
الشركة اتخذت هذا الإجراء بعد تلقيها شكوى

حذف تويتر مقطع فيديو نشرته حملة إعادة انتخاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب الخميس بسبب شكوى تتعلق بحقوق الملكية وفق ما نقل موقع "كومبيوتر نيت".

وتضمن مقطع الفيديو تكريما لجورج فلويد، الأميركي الأسود الذي قتل أثناء اعتقاله، وتسبب موته في احتجاجات عنيفة في عدد من المدن الأميركية.

وقال متحدث باسم تويتر إن الشركة اتخذت هذا الإجراء بعد تلقيها شكوى لكنها لم تحدد هوية صاحب حقوق الملكية.

وأضاف المتحدث في بيان عبر البريد الإلكتروني: "وفقا لسياسة حقوق الملكية الخاصة بنا، نستجيب للشكاوي الموثوقة المرسلة إلينا من قبل مالك حقوق النشر أو ممثليهم المعتمدين".

كما قام فيسبوك وإنستغرام أيضا بإزالة الفيديو بسبب نفس الشكوى.

وفي الفيديو، يشيد ترامب بفلويد وينتقد "أنتيفا وغيرها من الجماعات اليسارية المتطرفة" بينما تظهر مشاهد من الاحتجاجات الأخيرة. 

وأشار الموقع إلى أنه من المؤكد أن قرار إزالة مقطع الفيديو سيزيد من التوتر بين ترامب وشركات التواصل الاجتماعي، لا سيما تويتر.

وفي الشهر الماضي، وقّع ترامب على أمر تنفيذي يهدف إلى الحد من الحماية القانونية لشركات التواصل الإجتماعي بعد أن وصف تويتر تغريدتين من تغريدات الرئيس بأنهما تتضمنان "معلومات مضللة محتملة".