بيت بوتيجيدج
بيت بوتيجيدج

أعلن الديمقراطي بيت بوتيجيدج (37 عاما) عمدة مدينة ساوث بيند بولاية إنديانا ترشحه لسباق الرئاسة الأميركية 2020، لينضم إلى قائمة طويلة من الديمقراطيين الذين أعلنوا رسميا نيتهم خوض الانتخابات.

وسيصبح بوتيجيدج، في حال أكمل السباق إلى نهايته، أصغر رئيس للولايات المتحدة وأول مثلي علني يصل إلى أرفع منصب في البلاد.

وقال العمدة في كلمة أمام مؤيديه في منشأة تقنية في ساوث بيند كانت مصنع سيارات لعلامة تجارية شهيرة: "المستقبل يحتاج إلى أصوات متفائلة وجريئة في مجتمعنا".

وأضاف في كلمته من المدينة التي تعتبر مسقط رأسه: "أنا هنا لأروي قصة مختلفة عن "لنجعل أميركا عظيمة مرة أخرى"... هذه المرة لا يتعلق الأمر فقط بالفوز في الانتخابات بل بالفوز بحقبة".

وأشار إلى التقدم الذي حدث للمدينة تحت قيادته، بما في ذلك خفض معدل البطالة.

وكان قد تردد اسم بوتيجيدج في وسائل الإعلام خلال الشهور الأخيرة بعد أن أعلن منذ حوالي ثلاثة أشهر أنه كان يفكر بالترشح. وقال في تصريحات سابقة إن البلاد تحتاج إلى "جيل جديد".

وتمكن العمدة الليبرالي خلال الفترة الماضية من جمع سبعة ملايين دولار لحملته، وهو يعد مبلغا كبيرا مقارنة بالمبالغ التي تلقتها حملات منافسيه.

ووضعت استطلاعات الرأي في ولايتي آيوا ونيو هامشير، العمدة في المركز الثالث بين المرشحين.

وهو يصف نفسه بأنه مصلح قادر على إحداث التغيير والحديث إلى الناخبين من كل ألوان الطيف السياسي.

وقد انتخب بوتيجيدج الذي درس في جامعة هارفارد، عمدة للمدينة مرتين. وعندما انتخب أول مرة، لم يتجاوز 29 عاما.

وحصل خلال الفترة الأولى على إجازة من العمل للخدمة في أفغانستان، وقد ذهب إلى هناك للعمل ضابط استخبارات بحري.

وأعلن أنه مثلي قبل أشهر قليلة من إعادة انتخابه، بعد أن فاز بحوالي 80 في المئة من الأصوات.

 

المرة الأولى في التاريخ التي تنقل فيها شركة تجارية بشرا إلى مدار الأرض
المرة الأولى في التاريخ التي تنقل فيها شركة تجارية بشرا إلى مدار الأرض

 ستحاول "سبايس إكس" مجددا السبت إطلاق رائدين من وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) إلى الفضاء رغم حالة الطقس غير المستقرة، وفق ما أعلن رئيس الشركة ومدير الوكالة.

وكتب مدير "ناسا" جيم برايدنستاين على "تويتر"، "نحن نستعد لعملية الإطلاق اليوم" عند الساعة 3,22 بعد الظهر بالتوقيت المحلي (19,22 بتوقيت غرينتش) من مركز كينيدي للفضاء في فلوريدا، مضيفا أن خطر الإلغاء بسبب سوء الأحوال الجوية ما زال 50 %.

وتم تأجيل عملية الإطلاق التاريخية في اللحظات الأخيرة يوم الأربعاء بسبب سوء الطقس.

وسيطلق صاروخ "فالكون 9" والكبسولة "كرو دراغن" من منصة الإطلاق 39A في مركز كينيدي للفضاء بولاية فلوريدا.

وتنطلق الرحلة من نفس المكان الذي نقل منه صاروخ "ساتورن 5" مهمة أبولو 11، أول رحلة مأهولة إلى القمر، ومنه انطلقت أول وآخر مهمات للمركبات الفضائية الأميركية.

ويمكن متابعة الحدث بشكل مباشر على تلفزيون ناسا وحساباتها على تويتر وفيسبوك ويوتيوب وغيرها من مواقع التواصل الاجتماعي. 

والمهمة التي أطلق عليها اسم ديمو-2 (Demo-2) ستنقل رائدي الفضاء روبرت بينكن ودوغلاس هيرلي، إلى المحطة الدولية.

وسيكون بينكن قائد العمليات المشتركة للمهمة الفضائية، حيث سيكون مسؤولا عن أنشطة مثل الالتقاء بمحطة الفضاء والالتحام بها والانفصال عنها.

أما هيرلي، الذي شارك في آخر ممهة فضائية قام بها المكوك أتلانتس في يوليو 2011، فسيكون قائد المركبة الفضائية، المسؤول عن أنشطة مثل الانطلاق والهبوط والاسترداد.

وستكون هذه الرحلة المرة الأولى في التاريخ التي تنقل فيها شركة تجارية بشرا إلى مدار الأرض، كما تشكل لحظة مهمة لوكالة ناسا وعشاق الفضاء الذين انتظروا حوالي 10 أعوام لرؤية عودة الرحلات البشرية إلى الفضاء إلى البر الأميركي. 

يذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن في وقت سابق أنه سيحضر عملية الإطلاق.