صورة وزعتها دائرة الإطفاء في مدينة إيري للإطفائيين وهم يحاولون إخماد النيران في منزل قتل فيه 5 أطفال الحريق
صورة وزعتها دائرة الإطفاء في مدينة إيري للإطفائيين وهم يحاولون إخماد النيران في منزل قتل فيه 5 أطفال الحريق

قال مسؤولون ووسائل إعلام إن خمسة أطفال لقوا حتفهم في حريق اندلع بمنزل يُستخدم دار رعاية في مدينة إري في ولاية بنسلفانيا الأميركية الأحد.

وذكرت وسائل إعلام أن صبيين فرا من دار الرعاية عبر نافذة واستغاثا بالجيران.

وقال جاي سانتوني مدير خدمة الإطفاء في إري لوسائل إعلام محلية إن نحو ثمانية أشخاص حوصروا وسط النيران بينهم خمسة أطفال ولم يصدر أي تصريح رسمي عن العدد بحلول الاثنين.

وذكرت وسائل إعلام أن أحد الجيران سمع صراخ الصبيين وحاول الدخول إلى الطابق الأول من المنزل لكن النار أجبرته على التراجع.

وأضافت أنه عندما وصل رجال الإطفاء كانت النيران قد أتت على الطابق الأول وتتصاعد من كل النوافذ.

ولا تزال السلطات تحقق في سبب الحريق. وأبلغ سانتوني وسائل الإعلام المحلية أن زيادة أحمال الكهرباء في غرفة المعيشة في الطابق الأول قد تكون السبب.

 

 سيُحاكم غيرشكوفيتش بتهمة "التجسس" أمام محكمة في مدينة إيكاتيرينبورغ في روسيا.
سيُحاكم غيرشكوفيتش بتهمة "التجسس" أمام محكمة في مدينة إيكاتيرينبورغ في روسيا.

قال المتحدث باسم الخارجية الأميركية، ماثيو ميلر، إن التهم الموجهة إلى الصحافي الأميركي، إيفان غيرشكوفيتش، المحتجز في روسيا "باطلة"، مضيفا أن "الحكومة الروسية تعلم أنها كاذبة وينبغي إطلاق سراحه فورا".

وسيُحاكم غيرشكوفيتش بتهمة "التجسس" أمام محكمة في مدينة إيكاتيرينبورغ بمنطقة الأورال، على ما قال المدعون الروس، الخميس، متهمين إياه بجمع معلومات بشأن مصنع دبابات والعمل لحساب وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية.

وقال المدعون إن "القضية الجنائية أحيلت على محكمة سفيردلوفسك الإقليمية التي ستنظر في جوهرها". واتهموه بالعمل لحساب وكالة "سي آي إيه" وجمع "معلومات سرية" بشأن مصنع الدبابات "أورالفاغونزافود".

وينفي غيرشكوفيتش، المحتجز في سجن ليفورتوفو في موسكو منذ توقيفه، و"وول ستريت جورنال" التي يعمل لديها والبيت الأبيض هذه التهم.

وذكرت واشنطن أن الاتهامات الروسية الموجهة الى الصحافي غيرشكوفيتش "تخلو من أي مصداقية".

ولم يسبق أن قدمت موسكو أي تفاصيل علنية بشأن هذه القضية ضد غيرشكوفيتش، مكتفية بالقول إنه "قبض عليه بالجرم المشهود".

وغيرشكوفيتش الذي عمل سابقا في مكتب وكالة "فرانس برس" في موسكو، هو أول صحافي أجنبي يتم توقيفه في روسيا بتهمة "التجسس" منذ سقوط الاتحاد السوفياتي.

وقالت روسيا إن هناك مناقشات في الكواليس بشأن تبادل محتمل للسجناء يشمل غيرشكوفيتش.

وسبق أن أبدى الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، استعداده لمبادلة غيرشكوفيتش بفاديم كراسيكوف المسجون مدى الحياة في ألمانيا بتهمة قتل مقاتل سابق في حرب الشيشان، في برلين عام 2019. وتقول السلطات الألمانية إن القاتل كان يعمل لحساب الاستخبارات الروسية.

وتتّهم واشنطن موسكو باحتجاز مواطنين أميركيين لضمان إطلاق سراح مواطنين روس مسجونين في الخارج لارتكابهم جرائم كبيرة.