أميركيون في نيويورك

أصدرت لجنة حقوق الإنسان التابعة لمدينة نيويورك تعليمات جديدة مؤخرا تتضمن تغريم أصحاب العقارات والأعمال الذين يميزون ضد المهاجرين أو يبلغون الشرطة عن المهاجرين غير الشرعيين.

التعليمات الجديدة تشير إلى أن اللجنة قد تتخذ إجراءات قانونية لفرض غرامات على مالكي العقارات أو أصحاب الأعمال والمتاجر الذين يستدعون وكالة إنفاذ قوانين الهجرة والجمارك ICE للقبض على مهاجرين غير شرعيين أو أشخاص يُعتقد أنهم مهاجرون غير شرعيين.

وتشير أيضا إلى أنها سوف تتخذ الإجراء ذاته في حال استخدام مصطلح "غير قانوني" أو "أجنبي/غريب" ضد شخص بطريقة مهينة.

وجاء في كتيب التعليمات الصادر هذا الشهر عن اللجنة الأمثلة على أشكال التمييز ضد المهاجرين منها أن يتوجه صاحب متجر لشخصين يتحدثان بلغة أخرى غير الإنكليزية بالقول: "تحدثا الإنكليزية أو عودا لبلديكما".

وقالت كارميلين مالاليس، رئيسة لجنة حقوق الإنسان في المدينة، خلال مقابلة إنها تتوقع أن تحذو مدن أميركية أخرى حذو نيويورك في هذا الاتجاه.

وكان قاض بالمدينة قد أمر في 12 سبتمبر الجاري مالكة عقار في منطقة كوينز بدفع غرامة قدرها 17 ألف دولار بعد أن اتهمتها اللجنة بأنها هددت مستأجر باستدعاء وكالة ICE لأنه توقف عن دفع الإيجار.

 

 

يقول طبيب البيت الأبيض إن "البيانات تشير إلى أن الرئيس لا يزال في صحة جيدة".
يقول طبيب البيت الأبيض إن "البيانات تشير إلى أن الرئيس لا يزال في صحة جيدة".

أكد طبيب البيت الأبيض أن أي آثار جانبية لم تظهر على الرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال تلقيه لمدة أسبوعين عقار هيدروكسي كلوروكين، الذي قرر تناوله في إجراء وقائي من مرض كوفيد-19.

وأوضح الطبيب شون كونلي في بيان تناول صحة الرئيس الأميركي "أنهى الرئيس هذا العلاج بكل أمان ومن دون آثار جانبية".

وأضاف "يواصل لخضوع بانتظام لفحوصات كوفيد-19 وقد أتت كل نتائج الفحوصات سلبية حتى الآن".

ويستخدم الهيدروكسي كلوروكين منذ فترة طويلة لمعالجة الملاريا، إلا أن فعاليته على صعيد مرض كوفيد-19 لم تثبت بعد علميا وتثير جدلا كبيرا في أوساط العلماء.

وأعرب الرئيس الأميركي في الأشهر الأخيرة عن تحمسه حيال فعالية هذا العقار. وقال في مارس "أظن انه قادر على تغيير المعطيات"، لكنه أضاف "وربما لن يفعل ذلك".

وفي نشرته المقتضبة، أوضح كونلي أن ترامب (73 عاما) يزن 110 كيلوغرامات فيما طوله 190 سنتيمترا، أما نبضات قلبه فهي 63 نبضة في الدقيقة.

وختم الطبيب قائلا إن "البيانات تشير إلى أن الرئيس لا يزال في صحة جيدة".