وزير الأمن الداخلي الأميركي بالوكالة كيفن ماكلينان يستقيل من منصبه
وزير الأمن الداخلي الأميركي بالوكالة كيفن ماكلينان يستقيل من منصبه

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب، مساء الجمعة، أن وزير الأمن الداخلي بالوكالة، كيفن ماكالينان، الذي أشرف على المداهمات بحق المهاجرين غير المسجلين، قد قدم استقالته.

وكتب ترامب على تويتر "كيفن ماكالينان قام بعمل رائع كوزير للأمن الداخلي بالوكالة. لقد عملنا معا بشكل جيد بحيث انخفضت عمليات العبور عبر الحدود بشكل ملحوظ".
 

وأضاف ترامب "كيفن الآن وبعد سنوات عديدة من العمل الحكومي يرغب بأن يقضي المزيد من الوقت مع عائلته وأن ينتقل إلى القطاع الخاص. أهنئك يا كيفن على عمل أديته بشكل جيد".

وأشار ترامب إلى أنه سيعلن اسم وزير أمن داخلي جديد بالوكالة الأسبوع المقبل، وأن هناك "العديد من المرشحين الرائعين".

ماكالينان من جانبه شكر ترامب على دعمه، وتعهد بالعمل مع الوزارة على تحقيق انتقال سلس.

وأضاف "بفضل دعمه حققنا على مدار الأشهر الستة الماضية تقدما هائلا في التخفيف من الأزمة الأمنية والإنسانية التي واجهناها على الحدود".

 

 

اضطرابات عمت مدنا في ولاية مينيسوتا في أعقاب مقتل شاب أسود على يد الشرطة
اضطرابات عمت مدنا في ولاية مينيسوتا في أعقاب مقتل شاب أسود على يد الشرطة

أعلن جاكوب فراي، عمدة مدينة مينابوليس في ولاية مينيسوتا الأميركية، التي تشهد اضطرابات منذ ثلاثة أيام على خلفية مقتل شاب أسود فرض حظر تجول ليلي فيها بدءا من مساء الجمعة.

ويشمل الحظر جميع الأماكن العامة، ومن بينها الشوارع، من الساعة الثامنة مساء حتى السادسة صباحا وذلك لليلتي الجمعة والسبت.

ويعاقب على مخالفة قرار الحظر بغرامة تصل إلى ألف دولار والسجن مدة تصل إلى 90 يوما.

وجاءت هذه الخطوة في أعقاب احتجاجات اجتاحت الولاية وتخللتها أعمال نهب ضد مقتل جورج فلويد، الذي توفي بعد توقيفه بعنف من قبل شرطيين.

وأعلن المدعي العام لمقاطعة هينيبين في مينيسوتا مايك فريمان توجيه تهمة القتل ضد الشرطي الذي ظهر في مقطع فيديو لعملية توقيف فلويد، وقد أُعلن قبل ذلك احتجاز الشرطي.

وظهر الشرطي في المقطع وهو يضع ركبته فوق رقبة الرجل الذي قال للشرطي: "لا أستطيع التنفس لا أستطيع التنفس.. لا تقتلني".

وبعد ما تم وضعه في الأصفاد، لوحظ أن الرجل الأربعيني قد فقد وعيه، فتم استدعاء الإسعاف ونقله إلى المستشفى حيث توفي بعد ذلك بوقت قصير.