أظهر تقرير جديد أن حملة موسكو للتدخل في الانتخابات الأميركية لم تتوقف بل أصبح من الصعب اكتشافها
الاحتيال الرومانسي يكلف ملايين الدولارات للأميركيين

قال مسؤولون فيدراليون في أميركا، إن عشرة أشخاص في أوكلاهوما ونيويورك وكاليفورنيا وتكساس أدينوا بتهم تتعلق بـ "الاحتيال الرومانسي" على النساء في جميع أنحاء الولايات المتحدة .

وتم القبض على خمسة من المتهمين، في كل من نورمان في ولاية أوكلاهوما، بروكلين بنيويورك، وكذالك في لونغ بيتش في ولاية كاليفورنيا.

ووفق قرار الاتهام الاتحادي الذي أصدرته المحكمة المحلية للمقاطعة الشمالية في أوكلاهوما الأربعاء فإن المشتبه بهم يحتالون على النساء عن طريق الاتصال بهن عبر الإنترنت ويوهمونهن بأنهم أميركيون بينما معظمهم من نيجيريا.

المتهمون بحسب لائحة الاتهام، يستهدفون النساء على مواقع التواصل الاجتماعي، وينشؤون "حسابات كاذبة" للمواعدة باستخدام أسماء ومواقع وصور مزيفة.

عملية الاحتيال تلك كلفت الضحايا ما مجموعه 1.1 مليون دولار، بحسب شبكة الأخبار سي أن أن.

موقع سي أن أن قال كذلك إن المتآمرين كانوا يبنون علاقات مع الضحايا باستخدام مجموعة متنوعة من وسائل التواصل "واتساب" و Google Hangouts.

وتشير اللائحة أن أغلب عمليات الاحتيال تلك وقعت في الفترة الممتدة من سنة 2017 و2019 (حتى هذا الأسبوع).

وكان المشتبه فيهم يطالبون النساء بالمال وأشياء أخرى مثل الهواتف الذكية وبطاقات الهدايا من "إيتونز" قبل أن تتطور المطلوبات لتصل مبالغ مالية كبيرة.

مكتب التحقيقات الفيدرالي حثّ الأميركيين على توخي الحذر مع تصاعد معدلات "التحايل الرومانسي" في جميع أنحاء البلاد.

وقالت لجنة التجارة الفيدرالية إن عمليات الاحتيال التي تكبد الأشخاص تكلف الأميركيين أموالا أكثر من أي عملية احتيال أخرى.

وأفادت أن أكثر من 21 ألف شخص قد خدعوا وتكبدوا ما مجموعه 143 مليون دولار العام 2018 وحده.

بول ديلكورت من مكتب التحقيقات الفيدرالي في لوس أنجلوس قال من جانبه "نحث المواطنين على أن يكونوا على دراية بهذه المخططات المالية المعقدة لحماية أنفسهم"

"سبيس إكس" ترجئ مهمتها التاريخية إلى الفضاء بسبب رداءة الطقس
"سبيس إكس" ترجئ مهمتها التاريخية إلى الفضاء بسبب رداءة الطقس

أعلنت شركة استكشاف الفضاء "سبيس إكس"، إرجاء إقلاع أول مهمة فضائية مأهولة لها، بسبب رداءة الطقس.

وقالت الشركة  في تغريدة إن أول فرصة قادمة لاستئناف المهمة ستكون السبت الموافق 30 مايو عند الساعة 3:22  عصرا بالتوقيت الشرقي للولايات المتحدة، أو  19:22 بالتوقيت العالمي. 

وهذا ما أكدته وكالة ناسا للفضاء وقالت إن البث الحي سيبدأ في ذات  اليوم عند الحادية عشر صباحا: 

المهمة التي ستقل رائدي الفضاء دوقلاس هارلي وروبرت بينكين إلى محطة الفضاء الدولية على متن الكبسولة "كرو دراغون"، ستكون الأولى في تاريخ "سبيس إكس"، وأول مهمة فضاء على الأراضي الأميركية منذ عام 2011.

ومن المقرر أن تلتحم كرو دراغون بمحطة الفضاء الدولية التي تسبح على ارتفاع 400 كيلومتر وقد تبقى هناك حتى أغسطس.

وإذا أنجزت مهمتها بنجاح، فهذا يعني أن الأميركيين لن يعتمدوا بعد الآن على روسيا للسفر إلى الفضاء وستصبح عمليات الإطلاق حدثا منتظما في فلوريدا مرة جديدة.

وأسس شركة "سبيس إكس" في عام 2002 رجل أعمال مهووس بالمريخ مصمم على كسر قواعد لعبة صناعة الطيران إلى الفضاء، هو إلون ماسك. وحازت شركته تدريجا ثقة أكبر وكالة فضائية في العالم.

وبسبب جائحة كورونا، سيظل رائدا الفضاء في الحجر إلى حين الموعد المجدول للمهمة.

 ويأمل مدير ناسا جيم برادنستاين أن يجلب انطلاق كرو دراغون بعض الإثارة إلى المواطنين الذين  أرهقتهم الجائحة العالمية.