بومبيو
وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو

قالت مجلة "التايم" الأميركية إن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو كشف لثلاثة من الجمهوريين البارزين في الأسابيع الأخيرة نيته الاستقالة من إدارة الرئيس دونالد ترامب للترشح لمجلس الشيوخ عن ولاية كنساس.

وبحسب "التايم" كان بومبيو يهدف إلى البقاء في وزارة الخارجية حتى أوائل الربيع في العام المقبل، لكن التطورات الأخيرة بما فيها تحقيق عزل ترامب تضر به سياسيا وتجهد علاقته بالرئيس.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أوتارغوس إن الوزير ذكر لها أن هذه الأنباء "غير صحيحة على الإطلاق".

والجمهوريون الثلاثة الذين تحدثت إليهم "التايم" هم من كبار الحزب، أحدهم خدم في إدارة ترامب، والثاني لايزال في الإدارة، فيما الثالث خدم في العديد من المناصب الرفيعة، وهو نشط سياسيا في الحزب الجمهوري.

وبحسب ما قالوه للمجلة فإن بومبيو يعيد تعديل أجندته، وتوقيت استقالته الآن مرتبط بقدرته على الخروج بأقل الأضرار من إدارة ترامب.

وأوضحت "تايم" أنه  ليس هناك ما يشير إلى ما إذا كان بومبيو قد ناقش خططه مع ترامب، غير أن الشائعات حول رغبته الترشح في انتخابات مجلس الشيوخ العام القادم راجت بقوة في الشهور الأخيرة.

ورغم نفي بومبيو رغبته في الترشح، إلا أنه لم يستبعد الأمر.

انتقد ترامب تحذير تويتر من إحدى تغريداته
انتقد ترامب تحذير تويتر من إحدى تغريداته

أعلن البيت الأبيض، الأربعاء، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب بصدد توقيع أمر تنفيذي يخص شركات وسائل التواصل الاجتماعي. 

وصدرت التصريحات عن المتحدثة باسم البيت الأبيض، كايلي ماكيناني، للصحفيين على متن طائرة "إير فورس ون" الرئاسية، في الرحلة المتجهة من العاصمة واشنطن إلى ولاية فلوريدا الأميركية. 

وأتت التصريحات بعد يوم من تنبيه شركة تويتر من التأكد من الحقائق المذكورة في إحدى تغريدات الرئيس الأميركي، وهو أمر وصفه ترامب بأنه "توجه نحو خنق الأصوات المحافظة" عبر المنصة الاجتماعية.