ألسنة اللهب والدخان يتصاعدان نتيجة انفجار معمل كيميائي في تكساس
ألسنة اللهب والدخان يتصاعدان نتيجة انفجار معمل كيميائي في تكساس

التقطت كاميرات مراقبة منزلية اللحظات الأولى لانفجار مصنع كيميائي في ولاية تكساس الأميركية الأربعاء.

وأظهرت اللقطات المصورة التي نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي كتلة هائلة من اللهب تندفع لعدة أمتار في السماء.

وأصيب ثلاثة أشخاص بجروح عندما وقع الانفجار، وفقا للشرطة التي قامت بإجلاء السكان من المنطقة.

ويقع مصنع المواد البتروكيميائية الذي حدث فيه الانفجار على بعد 135 كيلومترا عن هيوستن أحدى المدن الكبرى في الولايات المتحدة.

ويعمل في المنشأة أكثر من 200 شخص، بحسب موقع المجموعة.

وتنتج غاز البوتادين السريع الاشتعال والمستخدم في صناعة المطاط الاصطناعي وغيره من البتروكيماويات مثل البوتان.

الولايات المتّحدة البلد الأكثر تضرّراً في العالم على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً،
الولايات المتّحدة البلد الأكثر تضرّراً في العالم على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً،

سجّلت الولايات المتحدة مساء الثلاثاء، لليوم الثالث على التوالي، أقلّ من 700 حالة وفاة ناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ خلال أربع وعشرين ساعة، بحسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز.

وأظهرت بيانات نشرتها في الساعة 20,30 بالتوقيت المحلّي (الأربعاء 00,30 ت غ) الجامعة التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ، أنّ عدد الذين توفّوا من جراء كوفيد-19 في الولايات المتّحدة خلال 24 ساعة بلغ 657 شخصاً، ليرتفع بذلك إجمالي عدد ضحايا الوباء في هذا البلد إلى 98 ألفاً و875 شخصاً.

وبهذه الحصيلة تكون الولايات المتّحدة، البلد الأكثر تضرّراً في العالم من جراء جائحة كوفيد-19 على صعيد الإصابات والوفيات في آن معاً، باتت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ عتبة المئة ألف وفاة من جرّاء الوباء.

ومساء الإثنين سجّلت الولايات المتّحدة وفاة 532 شخصاً بالفيروس خلال 24 ساعة، علماً بأنّ حصيلة ضحايا كوفيد-19 في هذا البلد كانت تزيد عن ألفي وفاة يومياً خلال الفترة الممتدّة بين مطلع أبريل ومطلع مايو، ثم انخفضت في الأسابيع الثلاثة الأخيرة إلى ما دون الألفين، وفي بعض الأيام خلال هذه الفترة إلى ما دون الألف.

أما في ما يتعلّق بأعداد المصابين الجدد بالفيروس خلال الساعات الـ24 الأخيرة، فأظهرت بيانات الجامعة أنّ حصيلة الإصابات اليومية ناهزت 18 ألف إصابة، ليرتفع بذلك العدد التراكمي للمصابين بالفيروس في الولايات المتحدة حتى مساء الثلاثاء إلى نحو 1,7 مليون شخص.