شرطي يعتقل طفلة في السادسة من عمرها
شرطي يعتقل طفلة في السادسة من عمرها

نقلت شبكة أخبار "سي أن أن" بأن شرطيا في أورلاندو بولاية فلوريدا أقيل من منصبه لاعتقاله طفلة في السادسة من عمرها قبل نحو 6 أشهر.

وبثت "سي إن إن" فيديو وثق لحظة اعتقال الطفلة كايا رول من طرف شرطة أورلانو في فلوريدا، وكان ذلك داخل مدرستها شهر سبتمبر 2019.

ورغم أن القصة تعود لبداية السنة الدراسية، إلا أن الفيديو الذي بثته "سي أن أن" الثلاثاء أثار غضبا على مواقع التواصل الاجتماعي بالرغم من تأكيدها (القناة) أن الشرطي أقيل من منصبه بعد الحادثة بقليل.

الفيديو يظهر لحظة  تكبيل يدي الطفلة بالأصفاد وهي تبكي قائلة "ما هذا؟ أهذا لي؟ لا أريد أصفادا، لكن الشرطي لم يكترث وواصل تكبيل يديها"

الشرطي اقتاد الطفلة خارج المدرسة وهي تبكي وتبدو عليها علامات الذعر، قالت له "أعطيني فرصة ثانية" لكنه لم يكترث وتابع وهي تبكي وتردد "لا أريد صعود سيارة الشرطة".

غضب عارم ساد مواقع التواصل الاجتماعي ومدينة أورلاندو عندما نشرت وسائل الإعلام الفيديو، ولا سيما عند معرفة سبب كل ذلك.

ففي يوم الحادثة، انتابت الطفلة نوبة غضب وأصبحت تبكي وتصرخ، بحسب شهادات مدرسين في المدرسة، ثم حاولت ضرب أحد المدرسين.

أم الطفلة أكدت أنها تعاني من تقلبات مزاجية نتيجة عدم تمكنها من النوم كما يجب، وذلك في تصريحات أدلت بها الأربعاء لقناة "سي أن أن".

يذكر أن كايا اقتيدت إلى مخفر الشرطة وأخذت بصماتها، وهي إجراءات تقوم بها الشرطة عند اعتقال المجرمين.

ترامب يقول إن ارتداء الكمامات يمكن أن يقي من انتشار الفيروس المستجد
ترامب يقول إن ارتداء الكمامات يمكن أن يقي من انتشار الفيروس المستجد

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في مؤتمر لـ"خلية الأزمة" في البيت الأبيض، الجمعة، إن إدارته تنصح سكان البلاد بارتداء أغطية للوجه في الأماكن العامة وأكد أن هذا الأمر يجب أن يتم بشكل "طوعي".

وكانت صحيفة واشنطن بوست قد نقلت عن مسؤول فيدرالي قوله إن "مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها" التابع لوزارة الصحة أرسل إلى البيت الأبيض توصيات جديدة تشير إلى ارتداء أغطية الوجه في الأماكن العامة. 

وقام فريق البيت الأبيض المكلف متابعة الملف بدراسة ما إذا كانوا سيوصون بارتداء هذه الأغطية بشكل روتيني.

وقال ترامب في المؤتمر إن المركز سيتخذ تدابير جديدة لمكافحة الفيروس المستجد وسينصح الناس باستخدام أغطية الوجه وكمامات غير طبية.

وذكر الرئيس الأميركي أنه بإمكان من يرغب في ذلك صنع هذه الكمامات في المنازل، مشيرا إلى أهمية استعمال الكمامات "غير الطبية" ليتسنى للعاملين في المجال الطبي استخدام الطبية منها، تزامنا مع نقصها الشديد.

وتأتي هذه التصريحات مع ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس في الولايات المتحدة إلى حوالي 266 ألفا فيما تخطت الوفيات سبعة آلاف.

وتطرق ترامب خلال المؤتمر إلى الجهود التي بذلتها إدارته في الفترة الماضية لمواجهة الفيروس المتفشي، مشيرا إلى أن الحرس الوطني سيساعد في توصيل المساعدات للولايات التي تحتاجها وبناء مراكز للرعاية الصحية.

وقال إنه تم توزيع عدد من أجهزة التنفس الصناعي على عدد من الولايات منها نيويورك، التي وصل عدد الإصابات بها إلى أكثر من 100 ألف حالة، وسوف يتم إرسال المزيد منها.

وأشار إلى أن الباحثين الطبيين يقومون بتقييم عقارات ضد المرض وسوف يتم الإعلان عن نتائجها في المستقبل.

وقال الرئيس الأميركي: "إننا نخوض حربا تاريخية ضد الفيروس، لكنها لن تطول، وسنطلق القوة الكاملة لهزيمته".

وطلب من الأميركيين البقاء في منازلهم، إلا أنه أشار إلى أن أوامر مكوثهم في بيوتهم تعود إلى الحكام.

وأثنى نائب الرئيس مايك بنس خلال المؤتمر بـ"اتباع الأمريكيين" للإرشادات الخاصة بالتباعد الاجتماعي، معربا عن اعتقاده بأن الولايات المتحدة "سوف تعبر" هذه الأزمة.

وأفاد بنس بأن هيئة الغذاء والدواء الأميركية (FDA) تسرع من اختبارات إيجاد لقاح ضد الفيروس.