ترامب يؤكد أن إدارته ستتخذ الإجراءات الضرورية كافة لتفادي خطر الفيروس
ترامب أجرى اختبارين للكشف عن كورونا

أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب الخميس، أنّه أجرى فحصاً لفيروس كورونا المستجدّ، هو الثاني منذ بدء تفشّي الوباء، مشيراً إلى أنّ نتيجته جاءت سلبيّة.

وقال خلال مؤتمر صحافي "أجريتُ الفحص هذا الصباح"، مضيفاً أنّ نتيجة الاختبار جاءت "سلبيّة" لناحية الإصابة بكوفيد-19.

وهذا هو الفحص الثاني الذي يُعلن ترامب إجراءه. وهو استخدم هذه المرّة طريقةً جديدة وسريعة للفحص، قال إنّها استغرقت دقائق لإتمامها، وإنّ الأمر لم يستغرق أكثر من 15 دقيقة للحصول على النتيجة.

وأوضح ترامب قوله: "أجريتُ الفحص بدافع الفضول، لأرى سرعة عمل (الفحص). إنّه أسهل بكثير. لقد أجريتُ الاختبارين. الثاني أكثر متعة".

وأحصت الولايات المتحدة بينَ الأربعاء ومساء الخميس نحو 1200 حالة وفاة إضافيّة جرّاء فيروس كورونا المستجدّ، استنادًا إلى جامعة جونز هوبكنز، في أسوأ حصيلة يوميّة يُمكن أن تُسجّل في أيّ بلاد.

ومع 1,169 حالة وفاة بين الساعة 8,30 مساءً بالتوقيت المحلّي الأربعاء، والساعة نفسها من مساء الخميس، بات إجماليّ عدد الوفيّات منذ بدء الوباء في الولايات المتحدة يبلغ حاليًا 5926 حالة وفاة، وفق إحصاءات الجامعة التي يتمّ تحديثها باستمرار. 

وكان الرقم اليوميّ القياسي السابق لعدد الوفيّات الناجمة عن الفيروس قد سُجّل في 27 مارس في إيطاليا (969 حالة وفاة).

ومع ذلك، فإنّ العدد الإجماليّ للوفيّات في إيطاليا (13,915 وفاة) وإسبانيا (10,003 وفيّات) لا يزال أعلى من الولايات المتحدة.

وبين الأربعاء والخميس، أحصت الولايات المتحدة أيضًا أكثر من 30 ألف إصابة إضافيّة بكوفيد-19، ما يرفع العدد الرسميّ للإصابات المسجّلة في البلاد إلى أكثر 243 ألفا، وفقا لجامعة جونز هوبكنز.

وبالاستناد إلى أرقام البيت الأبيض، يُتوقّع أن يودي كوفيد-19 بحياة ما بين 100 و240 ألف شخص في الولايات المتحدة. 

انتقد ترامب تحذير تويتر من إحدى تغريداته
انتقد ترامب تحذير تويتر من إحدى تغريداته

أعلن البيت الأبيض، الأربعاء، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب بصدد توقيع أمر تنفيذي يخص شركات وسائل التواصل الاجتماعي. 

وصدرت التصريحات عن المتحدثة باسم البيت الأبيض، كايلي ماكيناني، للصحفيين على متن طائرة "إير فورس ون" الرئاسية، في الرحلة المتجهة من العاصمة واشنطن إلى ولاية فلوريدا الأميركية. 

وأتت التصريحات بعد يوم من تنبيه شركة تويتر من التأكد من الحقائق المذكورة في إحدى تغريدات الرئيس الأميركي، وهو أمر وصفه ترامب بأنه "توجه نحو خنق الأصوات المحافظة" عبر المنصة الاجتماعية.