كيوشي كميورا مع سمكته
كيوشي كميورا مع سمكته

حقق صاحب سلسلة مطاعم سوشي في اليابان السبت رقما قياسيا جديدا عندما دفع أكثر من ثلاثة ملايين دولار ثمنا لسمكة تونة ذات زعنفة زرقاء في أول مزاد هذا العام بسوق السمك الجديد في العاصمة طوكيو، محطما رقما قياسيا كان قد حققه في عام 2013.

ودفع كيوشي كميورا الذي يملك سلسلة مطاعم سوشي زانماي 333.6 مليون ين (3.1 مليون دولار) في السمكة التي يبلغ وزنها 278 كيلوغراما والتي جرى اصطيادها قبالة ساحل منطقة أوموري بشمال اليابان، وهو ضعف ما دفعه في سمكة مثلها قبل ست سنوات.

وقال كيمورا للصحفيين أمام السوق في وقت لاحق "تبدو التونة شهية وطازجة للغاية. لكنني أعتقد أنني بالغت كثيرا".

والمزاد كان الأول الذي يقيمه سوق تيوسو الجديد للأسماك، بعدما أغلق سوق تسوكيجي الشهير العام الماضي من أجل توفير مساحة لموقف سيارات مؤقت استعدادا لاستضافة أولمبياد طوكيو 2020.

وبعد المزاد جرى نقل السمكة إلى أحد فروع سلسلة سوشي زانماي الموجودة في سوق تسوكيجي القديم.

وتعد التونة من أنواع الأسماك غالية الثمن في جميع أنحاء العالم لاستخدامها في تحضير السوشي لكن الخبراء يحذرون من أن الطلب المتزايد عليها جعلها من الأنواع المهددة بالانقراض.

قالت إنها تريد أن تتواصل أكثر
قالت إنها تريد أن تتواصل أكثر

فاجأت نجمة التنس العالمية المعتزلة مؤخرا الروسية ماريا شارابوفا معجبيها بنشر رقم هاتفها على صفحتها بتويتر ودعتهم ليتواصلوا معها.

واختارت الروسية التي تقيم في الولايات المتحدة الأميركية عزل نفسها في منزلها تجنبا لتفشي عدوى فيروس كورونا المستجد.

وكتبت شاربوفا إنها حاولت أن تجد وسلة للتواصل مع الجميع، بعدما أقدمت الأسبوع الماضي على دردشة عبر تقنية البث الحي مع 150 من معجبيها.

وأضافت "أريد أن أكون أكثر تواصلا معكم، لأننا جميعا نعيش التباعد الاجتماعي".

 وأوضحت " أريدكم أن تكتبوا لي ما تعتقدون، سأترك رقم هاتف على الشاشة لتبعثوا لي عبره رسائل".

يذكر أن شاربوفا اعتزلت لعب التنس في 26 فبراير الماضي.