مغني الراب جا رول . أرشيفية
مغني الراب جا رول . أرشيفية

يخطط مغني الراب "جا رول"/ (Ja Rule) لتنظيم نسخة جديدة من مهرجان "فاير"/ (Fyre) الذي أثار جدلا قبل عامين.

وواجه مهرجان "فاير" الفشل بعد إخفاق منظمه بيلي مكفارلاند في الإيفاء بالوعود التي قطعها في 2017، إذ بيعت التذاكر التي وصل سعر بعضها إلى 12 ألف دولار خلال فترة وجيزة مقابل حضور مهرجان للأثرياء على جزيرة في البهامس في 2017.

المغني "جا رول" قال لموقع "تي أم زد" إنه يخطط لمهرجان موسيقي سيكون أيقونة حقيقية، رغم أن "فاير" لم يكتب له النجاح كما كان مخططا.

وأطلق أيضا تطبيقا يعد نسخة مشابهة لتطبيق "فاير" باسم "آيكون" إذ يمكنك حجز موعد مع الشخصيات الشهيرة التي تحبها، أو حجز تذكرة في حفلات خاصة يحضرها مشاهير أو مغنون.

وحكم على صاحب تطبيق "فاير" ومنظم الحفل في نسخته الأولى مكفارلاند في فترة سابقة بالسجن ودفع غرامات مالية بسبب الاحتيال.

وكانت شبكة نتفلكس قد أصدرت فيلما وثائقيا خاصا تتحدث فيه عن وقائع مهرجان "فاير" ومؤسسه.

​​

إقبال كثيف على شراء الصيصان مع أزمة كورونا
إقبال كثيف على شراء الصيصان مع أزمة كورونا

في أوقات الأزمات يسعى الناس إلى اكتناز السلع الأساسية، خاصة المأكولات والمشروبات الضرورية، لكن هل يشترون الصيصان؟

هذا ما يحدث الآن في السوق الأميركية، فالمفارخ ينفذ ما لديها من صيصان بسرعة شديدة، بسبب أزمة كورونا.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز في تقرير حول الموضوع، سيصبح من "المستحيل" خلال الأسابيع القليلة القادمة العثور على فراخ الدجاج في محلات بيعها.

وتقول الصحيفة إنه في الأوقات الصعبة يقبل الأميركيون على شراء الصيصان، وتشير إلى ارتفاع مبيعاتها في أوقات مثل ركود سوق الأسهم أو خلال موسم الانتخابات.

توم واتكينس،من  مفرخة " موراي ماكموري" في ولاية أيوا باع كل ما لديه من كتاكيت، وقال إن الناس يقبلون بكثافة على شراء الدجاج تماما "مثلما يقبلون على شراء مناديل الحمام".

العديد من المتاجر تبيع كل ما لديها من الفراخ بمجرد وصول دفعات جديدة  إليها، وبعض المحلات تقف أمامها طوابير طويلة في الصباح الباكر قبل أن تفتح أبوابها.

تقول نيويورك تايمز إن مشاعر القلق التي تنتاب الأشخاص الذين اضطروا للبقاء في منازلهم ممزوجة بارتفاع معدلات البطالة وعدم الاستقرار المادي تخلق أشياء غريبة مثل هذا الأمر.

إيمي أنييل، 48 عاما، من تكساس، تقول إنه بعد أن ألغي المهرجان الذي كانت تنظره، أصبح لديها متسع من الوقت في المنزل لتربية الطيور، وهي ترغب في شراء الصيصان لتمضية الوقت.

اكنها تشير أيضا إلى أن أحد أسباب شرائها أفراخ الدجاج هو تأمين احتياجاتها من الغذاء، ورغم ذلك فهي تعرف أن هذا الأمر يحتاج شهورا، ومع ذلك "ستجد متعة في رؤيتها وهي تكبر" أمامها.