أخناتون وابنته في رسم محطم يعود إلى ما قبل الميلاد بـ 1350 عام
أخناتون وابنته في رسم محطم يعود إلى ما قبل الميلاد بـ 1350 عام | Source: Courtesy Image

تفتتح مؤسسة بوليتزر الأميركية بالتعاون مع متحف بروكلن نهاية الأسبوع الحالي معرضا لأيقونات مصرية تعود لعصور قديمة.

وأطلقت المؤسسة على المعرض الذي يقام في ولاية ميزوري اسم "قوة التحطيم: أيقونات مصر القديمة". وسيضم تحفا يعود عمر بعضها إلى حوالي 1500 عام قبل الميلاد.

وسيتم عرض موروثات تعود لزمن حتشبسوت وأخناتون والدمار الذي لحق بالتماثيل واللوحات على مر العصور، سواء لتلك التي تحطمها رؤوسها أم طالها الدمار في بعض كتاباتها.

وفي فترة لاحقة من شهر نيسان/ أبريل القادم ستعقد عالمة الآثار الدكتورة كارا كوني جلسة حوارية حول كتاب بعنوان "عندما تحكم النساء العالم: ست ملكات مصريات".

وستعرض كوني كيف تحكمت المرأة بالسلطة في العصور الغابرة ومقاربتها من خلال تفاعل المرأة مع الحياة السياسية حاليا.

إقبال كثيف على شراء الصيصان مع أزمة كورونا
إقبال كثيف على شراء الصيصان مع أزمة كورونا

في أوقات الأزمات يسعى الناس إلى اكتناز السلع الأساسية، خاصة المأكولات والمشروبات الضرورية، لكن هل يشترون الصيصان؟

هذا ما يحدث الآن في السوق الأميركية، فالمفارخ ينفذ ما لديها من صيصان بسرعة شديدة، بسبب أزمة كورونا.

وبحسب صحيفة نيويورك تايمز في تقرير حول الموضوع، سيصبح من "المستحيل" خلال الأسابيع القليلة القادمة العثور على فراخ الدجاج في محلات بيعها.

وتقول الصحيفة إنه في الأوقات الصعبة يقبل الأميركيون على شراء الصيصان، وتشير إلى ارتفاع مبيعاتها في أوقات مثل ركود سوق الأسهم أو خلال موسم الانتخابات.

توم واتكينس،من  مفرخة " موراي ماكموري" في ولاية أيوا باع كل ما لديه من كتاكيت، وقال إن الناس يقبلون بكثافة على شراء الدجاج تماما "مثلما يقبلون على شراء مناديل الحمام".

العديد من المتاجر تبيع كل ما لديها من الفراخ بمجرد وصول دفعات جديدة  إليها، وبعض المحلات تقف أمامها طوابير طويلة في الصباح الباكر قبل أن تفتح أبوابها.

تقول نيويورك تايمز إن مشاعر القلق التي تنتاب الأشخاص الذين اضطروا للبقاء في منازلهم ممزوجة بارتفاع معدلات البطالة وعدم الاستقرار المادي تخلق أشياء غريبة مثل هذا الأمر.

إيمي أنييل، 48 عاما، من تكساس، تقول إنه بعد أن ألغي المهرجان الذي كانت تنظره، أصبح لديها متسع من الوقت في المنزل لتربية الطيور، وهي ترغب في شراء الصيصان لتمضية الوقت.

اكنها تشير أيضا إلى أن أحد أسباب شرائها أفراخ الدجاج هو تأمين احتياجاتها من الغذاء، ورغم ذلك فهي تعرف أن هذا الأمر يحتاج شهورا، ومع ذلك "ستجد متعة في رؤيتها وهي تكبر" أمامها.