أنجلينا جولي في الموصل
أنجلينا جولي في الموصل

قالت الممثلة والناشطة الشهيرة أنجلينا جولي إن النهوض بالمساواة من أجل المرأة ومكافحة الظلم ومساعدة اللاجئين هي الجوانب الأهم في حياتها بعد أطفالها الستة. 

وصرحت جولي في مقابلة حصرية مع وكالة أسوشيتدبرس الجمعة بأن كل هذه الأمور "بشكل أو بآخر، تسير جنبا إلى جنب".

وخارج إطار الكاميرا، ركزت الحائزة على الأوسكار البالغة من العمر 43 عاما، على مساعدة الملايين من الناس في مواجهة الأزمات والصراعات في العالم، الشغف الذي انتباها بداية من العام 2001 عندما بدأت العمل في مفوضية الأمم المتحدة للاجئين والسفر إلى مخيمات النازحين.

وفي إطار البحث عن حلول، أطلقت جولي في العام 2012 مبادرة منع العنف الجنسي مع وزير الخارجية البريطاني السابق وليام هيغ. وباتت المبادرة مدعومة حاليا من قبل 156 دولة.

 

معمرة تبلغ 104 أعوام مصابة بـ"كورونا" تتماثل للشفاء
معمرة تبلغ 104 أعوام مصابة بـ"كورونا" تتماثل للشفاء

تماثلت سيدة إيطالية عمرها 104 عاماً للشفاء بعد إصابتها بفيروس كورونا المستجد، وفقاً لصحيفة "ديلي ميل" الإنكليزية.

وأكدت الصحيفة أن المعمرة الإيطالية أدا زانوسو تعتبر "أكبر مصاب" بالفيروس على مستوى العالم يتماثل للشفاء، مشيراً إلى أنها نجت أيضاً من وباء الإنفلونزا الإسبانية الذي اجتاح العالم في عام 1918، وقتل أكثر من 50 مليون شخصاً.

وقال ابنها غيامبيرو، إن والدته أُصيبت بالفيروس في دار المسنين في 17 مارس الماضي، وإنها عانت من أعراض الحمى والقيء وضيق التنفس، بعد 8 أيام من إعلان الحكومة إجراءات الإغلاق بسبب تفشي الفيروس.

Image
المعمرة الإيطالية التي تماثلت للشفاء بعد إصابتها بفيروس كورونا
المعمرة الإيطالية التي تماثلت للشفاء بعد إصابتها بفيروس كورونا

بينما قالت كارلا فورنو ماركيز، طبيبة أدا، إنها مستيقظة أغلب الوقت وهي لا ترقد في السرير ويمكنها السير إلى كرسيها.

وأضافت: "لم تفقد شيئًا من وضوحها وذكائها، إن شفائها هو فرح كبير لنا وعلامة على أمل جيد لجميع الذين يعانون في هذه الأيام الصعبة".

جاء الإعلان عن شفاء المعمرة الإيطالية في الوقت الذي أعلن فيه مسؤولون إيطاليون أنهم قد يخففون من إجراءات العزل والإغلاق، بعد انخفاض عدد الوفيات جراء الإصابة بالفيروس.

فقد سجلت إيطاليا الأحد نحو 525 حالة وفاة، وهو ما يمثل انخفاضا بنسبة 23 % عن أعداد يوم السبت الماضي التي بلغت نحو 681 حالة، وهو أقل عدد حالات وفاة يومية منذ 19 مارس الماضي.