سيدار رفقة أسرته
سيدار رفقة أسرته | Source: Courtesy Image

ولد جروا هو الأصغر بين أربعة جراء لدى أسرة بيترسون بولاية فلوريدا، لكن رحلة حياة سيدار بدأت بداية صعبة.

عندما كان بعمر أربعة أشهر، في أيار/مايو 2017، تعرض الكلب وهو من فصيلة الراعي الألماني للسرقة من حديقة منزل الأسرة في بلدة شمال مدينة ميامي، في وقت كانت هناك حوادث أخرى لاختفاء حيوانات أليفة في المنطقة.

وقتئذ قالت تامارا بيترسون للصحافيين إنها تعتقد بأن شخصا تسلق سور المنزل وسرق الجرو الصغير.

نشرت الأسرة ملصقات تحمل صورة سيدار في مختلف أنحاء البلدة وتنقلوا بين ضواح عديدة وتعاقدوا مع محقق خاص لتقصي أثر الجرو، من دون فائدة.

لكن الأمل الذي كان منقطعا عاد فجأة وبعد قرابة عامين عندما عثرت منظمة "أجنحة الإنقاذ" المعنية بحماية الحيوانات الأليفة، على سيدار مغطى بالثلوج في حفرة بمنطقة ريفية في ولاية كولورادو.

وتم التعرف على سيدار بفضل شريحة مزروعة بجسده. ولم يعرف حتى الآن كيف ارتحل المسافة التي تزيد على 3200 كيلومتر.

كانت الرحلة بلا ركاب بسبب تخوفات كبيرة لدى الناس من انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد إليهم لو سافروا.
كانت الرحلة بلا ركاب بسبب تخوفات كبيرة لدى الناس من انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد إليهم لو سافروا.

صعقت الأميركية شيريل باردو عندما علمت أنها على وشك ركوب طائرة ستكون هي المسافرة الوحيدة بها، في رحلتها لرؤية والدتها التي اشتد بها المرض، بحسب ما نقلت شبكة "سي إن إن" الإخبارية.

وكانت الرحلة بلا ركاب بسبب تخوفات كبيرة لدى الناس من انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد إليهم لو سافروا.

وعلى متن الرحلة المتوجهة من العاصمة الأميركية واشنطن إلى مدينة بوسطن، لم يكن هناك سوى الراكبة شيريل واثنين من مضيفي الطيران.

وصنع طاقم الطائرة الصغير من رحلة شيريل ذكرى لا تنسى، لا سيما عندما نادى عليها أحدهم بالاسم من خلال مكبرات الصوت، طالبا منها الجلوس في مقعد على متن الدرجة الأولى.

وأمضت شيريل رحلتها بالحديث إلى طاقم الطائرة عن والدتها التي تعتقد أنها قد لا تراها مرة أخرى، وعن شخصيتها المحبة.

Sheryl Pardo booked a last-minute flight from D.C. to visit her ailing mother in Boston, but she was the only passenger on the plane.

Posted by USA TODAY Travel on Friday, April 3, 2020

"أظن أنه في لحظات كهذه، يتفاقم ألم فقدان والدتك في هذا الوقت المخيف (..) لطف الآخرين هو ما يساعدنا على تجاوز ذلك"، قالت شيريل في مقابلة مع "سي إن إن".

وأضافت "أريد أن يعرفوا كم عنى لي ذلك.. كانت (لفتة) إيجابية جدا، لم أتوقعها من تلك الرحلة".