ببغاء يغني لمحمد صلاح
ببغاء يغني لمحمد صلاح

تداول رواد الشبكات الاجتماعية على مدار اليومين الماضيين، مقطع فيديو يظهر فيه ببغاء يغني لنجم ليفربول والمنتخب المصري محمد صلاح.

وقد نشر الفيديو لأول مرة على صفحة "الببغاء الرمادي كيلو" على فيسبوك، في يوم 4 حزيران/يونيو بعد يومين من فوز ليفربول بلقب دوري أبطال أوروبا.

وكان ليفربول قد فاز على فريق توتنهام الإنكليزي، بهدفين نظيفين، خلال المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا والتي أقيمت في مدريد يوم 1 حزيران/يونيو.

واستطاع صلاح تسجيل الهدف الأول من ضربة جزاء خلال الدقيقة الثانية من المباراة، بينما أحرز اللاعب أوريغي الهدف الثاني خلال الشوط الثاني.

ويظهر الببغاء "كيلو" في الفيديو وهو يردد أغنية "مو صلاح" الشهيرة، والتي ترددها جماهير ليفربول قبل وخلال مباريات "الرِدز".

​​وقالت ليندا صاحبة الببغاء، إنها مشجعة كبيرة لليفربول، مضيفة أن "كيلو" سمع أغنية "مو صلاح" وبدأ يرددها خلال أسبوع واحد.

وأضافت ليندا أن "كيلو" يعرف جميع كلمات الأغنية.

أبو القاسم توفي بأزمة قلبية
أبو القاسم توفي بأزمة قلبية | Source: SM

توفي يوم الجمعة الفنان السوري عبد الرحمن أبو القاسم في منزله بدمشق عن عمر 78 عاماً إثر أزمة قلبية، وفقا لوكالة الأنباء السورية سانا.

وعبد الرحمن أبو القاسم فنان سوري من أصل فلسطيني من مواليد صفورية عام 1942 بدأ العمل في المسرح المدرسي عام 1954 وبعد ذلك تنقل في عدد من الفرق السورية المحلية.

وبحلول عام 1965 كان قد قدم 15 عرضاً مسرحياً حيث أسس فرقة حملت اسم المسرح الوطني الفلسطيني.

وكان للراحل تألق واضح في الدراما السورية فشارك عبر مسيرته في العديد من الأعمال السورية الناجحة أبرزها “الكف والمخرز” و”الجوارح” و”العبابيد” و”الكواسر” و”الجمل” و”البواسل” و” حاجز الصمت” و”بيت جدي” و” طوق البنات” و”عطر الشام” و”خاتون” و”شتاء ساخن”.

وأشارت رئيس فرع دمشق لنقابة الفنانين تماضر غانم في تصريح للوكالة إلى أن الراحل أبو القاسم أغنى الدراما السورية بعشرات الأعمال التي ترك من خلالها بصمة خاصة به لافتة إلى أنه كان إنساناً خلوقاً وطيباً ومخلصاً لزملائه ولنقابته التي لم يتركها أبداً حتى بعد تقاعده حيث شارك بكل المناسبات التي كانت تقيمها.