صورة من مقطع الفيديو الذي نشرته وزارة الدفاع الأميركية للطائرة المسيرة
صورة من مقطع الفيديو الذي نشرته وزارة الدفاع الأميركية للطائرة المسيرة

نشرت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) الخميس مقطع فيديو قالت إنه يظهر اللحظات الأولى لسقوط الطائرة المسيرة التي استهدفها الحرس الثوري الإيراني فوق مياه مضيق هرمز.

وظهر في مقطع الفيديو ومدته 18 ثانية جسم يهوي من السماء والدخان يتصاعد منه.

​​وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) في وقت سابق الخميس أن الطائرة كانت على مسافة 17 ميلا من الأجواء الإيرانية، مشيرة إلى أن البحث جار لتحديد مكان حطامها.

وقال مصدر في البنتاغون لقناة "الحرة" إن الطائرة كانت في مهمة استطلاع، واصفا إسقاطها بأنه عمل استفزازي.

وشدد الرئيس دونالد ترامب الخميس في تغريدة على تويتر أن "إيران ارتكبت خطأ فادحا"، وذلك في أول رد له على إسقاط إيران طائرة مسيرة أميركية فوق مضيق هرمز.

كانت الرحلة بلا ركاب بسبب تخوفات كبيرة لدى الناس من انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد إليهم لو سافروا.
كانت الرحلة بلا ركاب بسبب تخوفات كبيرة لدى الناس من انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد إليهم لو سافروا.

صعقت الأميركية شيريل باردو عندما علمت أنها على وشك ركوب طائرة ستكون هي المسافرة الوحيدة بها، في رحلتها لرؤية والدتها التي اشتد بها المرض، بحسب ما نقلت شبكة "سي إن إن" الإخبارية.

وكانت الرحلة بلا ركاب بسبب تخوفات كبيرة لدى الناس من انتقال عدوى فيروس كورونا المستجد إليهم لو سافروا.

وعلى متن الرحلة المتوجهة من العاصمة الأميركية واشنطن إلى مدينة بوسطن، لم يكن هناك سوى الراكبة شيريل واثنين من مضيفي الطيران.

وصنع طاقم الطائرة الصغير من رحلة شيريل ذكرى لا تنسى، لا سيما عندما نادى عليها أحدهم بالاسم من خلال مكبرات الصوت، طالبا منها الجلوس في مقعد على متن الدرجة الأولى.

وأمضت شيريل رحلتها بالحديث إلى طاقم الطائرة عن والدتها التي تعتقد أنها قد لا تراها مرة أخرى، وعن شخصيتها المحبة.

Sheryl Pardo booked a last-minute flight from D.C. to visit her ailing mother in Boston, but she was the only passenger on the plane.

Posted by USA TODAY Travel on Friday, April 3, 2020

"أظن أنه في لحظات كهذه، يتفاقم ألم فقدان والدتك في هذا الوقت المخيف (..) لطف الآخرين هو ما يساعدنا على تجاوز ذلك"، قالت شيريل في مقابلة مع "سي إن إن".

وأضافت "أريد أن يعرفوا كم عنى لي ذلك.. كانت (لفتة) إيجابية جدا، لم أتوقعها من تلك الرحلة".