من عمليات اخراج الجثث من مصنع الألعاب النارية الذي انفجر في باتالا
من عمليات اخراج الجثث من مصنع الألعاب النارية الذي انفجر في باتالا

لقي 18 شخصا على الأقل حتفهم وأصيب 15 آخرون بجروح إثر انفجار كبير في مصنع للألعاب النارية شمال الهند حيث لا تزال فرق الإنقاذ تكافح اللهب بحثا عن ناجين.

وقال مسؤول أمني لفرانس برس: "أخرجنا 18 جثة من مصنع الألعاب النارية"، مضيفا "أصيب 15 إلى 16 آخرون من عمال المصنع ونقلوا إلى مستشفيات مجاورة".

وتضررت سيارات ومباني مجاورة من الانفجار في المصنع الواقع في مدينة باتالا في إقليم بنجاب.

وتخشى السلطات تفاقم حصيلة الانفجار الذي وقع في حي مزدحم، في حين لم يعرف عدد من كانوا في المصنع وقت الانفجار.

وتكثر الانفجارات في ورشات غير قانونية لصنع الألعاب النارية في الهند خصوصا في مناسبات إحياء احتفال "ديفالي" الهندوسي، الذي يعرف باسم "حفل الأنوار" ويشهد طلبا كبيرا على الألعاب النارية.

ولا تحترم كثير من هذه المصانع القواعد الأساسية للسلامة وتعمل دون تراخيص.

وقالت السلطات المحلية إنه من المبكر الخوض في أسباب الانفجار.

رالف شوماخر يعلن عن زواجه من شخص مثلي الجنس
رالف شوماخر يعلن عن زواجه من شخص مثلي الجنس (أرشيف)

أعلن سائق سباقات الفورمولا 1 السابق، رالف شوماخر، الأحد، عن ميوله المثلية بعد نشره صورة لشريكه عبر تطبيق إنستغرام، بحسب رويترز.

ونشر الألماني البالغ من العمر 49 عاما، الذي فاز بـ6 سباقات للجائزة الكبرى على مدار عقد من الزمن في عالم الفورمولا 1، صورة له مع رجل يُعتقد أنه شريكه وذراعيهما حول بعضهما البعض.

وكتب رالف عبر إنستغرام تحت الصورة التي تظهره مع رجل آخر وذراعيهما حول بعضهما البعض وهما يشاهدان غروب الشمس: "أجمل شيء في الحياة عندما يكون لديك الشريك المناسب بجانبك الذي يمكنك مشاركة كل شيء معه".

وكان السائق المثلي الوحيد المعروف في تاريخ الفورمولا 1 هو البريطاني الراحل، مايك بيتلر، الذي شارك في السباقات من 1971 إلى عام 1973، وتوفي عام 1988، وفق رويترز.

وكان رالف، وهو الشقيق الأصغر لبطل العالم 7 مرات وأسطورة فيراري، مايكل شوماخر، متزوجا سابقا من عارضة الأزياء السابقة كورا كارولين برينكمان، وأنجب منها ابنا سماه ديفيد، يبلغ من العمر 22 عاما. 

 

وكتب ديفيد على إنستغرام: "أنا سعيد جدا لأنك وجدت أخيرا شخصا تشعر معه بالراحة والأمان بغض النظر عما إذا كان رجلا أو امرأة. أنا أدعمك بنسبة 100 بالمئة يا أبي وأتمنى لك كل التوفيق وخالص التهنئة".

بدورها، أعربت الممثلة الألمانية، كارمن جيس، وهي صديقة مقربة من رالف، عن دعمها لهذا الإعلان وأعادت نشر صورة الشريكين على حسابها الخاص بإنستغرام.

وقالت جيس عن رالف: "اليوم اعترف بمثليته الجنسية. كانت هذه الخطوة بمثابة تحرر وقبول ذاتي بالنسبة له. لقد كان قرارا شجاعا نضج فيه لفترة طويلة، وهو الآن مليئ بالفخر والثقة".

وأضافت أن هذه الخطوة تمثل "علامة على أنه (رالف) أصبح قادرا أخيرا على العيش بحب لهويته الحقيقية دون خوف أو خجل".

وبعد ساعات نشر رالف صورة أخرى جديدة عبر إنستغرام يظهر فيها مع شريكه قدم من خلالها شكره الجزيل لمن تفاعلوا معه قائلا: "نحن سعداء جدا ونشكركم جميعا".