أشياء غريبة تحلقي في السماء
أشياء غريبة تحلقي في السماء

مقاطع فيديو لأجسام مجهولة ليست محددة المعالم ولا تعرف هويتها أو طبيعتها تحلق في سماء أميركا بسرعات كبيرة وبطريقة تخالف قوانين الفيزياء.

مواقع وصحف أميركية شهيرة مثل نيويورك تايمز نشرت هذه المقاطع خلال الفترة الماضية وأثارت ضجة كبيرة خاصة أن الجيش الأميركي لم ينكر وجودها.

والمقاطع الثلاثة التي أطلق عليها "FLIR1"و "Gimbal"و "GoFast" حصلت عليها نيويورك تايمز وتحدثت عنها أول مرة في ديسمبر 2017. وتشير المقاطع إلى أجسام غريبة رصدها طياون أميركيون في الفترة بين عامي 2004 و2015 خلال استطلاعات جوية قاموا بها.

 

تقارير إعلامية في السابق أشارت إلى أن البنتاغون كان أنشأ في الفترة بين 2007 و2009 برنامجا للتحقق من "أجسام غريبة" تحلق في السماء بناء على طلب من السيناتور السابق هاري ريد، لكن تم الوقف العمل بهذا البرنامج بعد ذلك.

متحدث باسم البنتاغون قال إن البرنامج انتهى في عام 2012، لكن صحيفة نيويورك تايمز أوردت في 2017 أن وزارة الدفاع لا تزال تحقق في وجود أجسام طائرة مجهولة الهوية لا يزال يتم رصدها.

الطيارون الذين أجرت صحيفة نيويورك تايمز مقابلات معهم رصدوا أجساما مجهولة لا يظهر منها ما يشير إلى أنها مزودة بمحركات أو أجنحة، وقالوا إنها تطير بسرعات تصل إلى سرعة الصوت، وفوق ارتفاعات تبلغ 30 ألف قدم (9 آلاف متر) 

وحسب ما تؤكد هذه المقابلات، تستطيع هذه الطائرات المجهولة التوقف فجأة رغم تحليقها بسرعة هائلة، وتنعطف أيضا بسرعة بشكل يتجاوز ما يستطيع طاقم بشري فعله.

 

 

والآن تؤكد البحرية الأميركية مصداقية هذه المقاطع، فقبل أيام، قال جوزيف غراديشر، المتحدث الرسمي باسم نائب رئيس العمليات البحرية لحرب المعلومات لموقع The Black Vault، إن البحرية تصنف هذه الأشياء التي ظهرت بأنها "ظواهر جوية مجهولة".

غراديشر قال للموقع المختص في أخبار الاستخبارات إنه استخدم مصطلح "ظواهر جوية مجهولة" لأنه "يصف أشياء أو طائرات مجهولة أو غير مرخصة تم رصدها وهي تدخل أو تعمل في المجال الجوي للعديد من ميادين التدريب العسكرية".

ويشير موقف البحرية إلى أن المقاطع المنشورة حقيقية وأن هذه الأجسام التي ظهرت ما كان يجب عليها التواجد في الأماكن التي تم رصدها فيها وهي أماكن تدريب عسكرية محظورة.

البيان يشير أيضا إلى أن المسؤولين العسكريين لم يتمكنوا من تحديد هويتها أو ربطها بنوع معين من الطائرات.

جون جرينوالد، من The Black Vault صرح بأنه كان توقع أن يتم تصنيفها من قبل المسؤولين في الجيش الأميركي باعتبارها "طائرات من دون طيار" أو "بالونات" ولكن على العكس من ذلك تحدثوا عن "ظواهر مجهولة"، وهو ما يدفعه إلى الاستمرار في البحث عن الحقيقة.

الظاهرة تناولتها الصحافة المحلية كحدث رفه على المواطنين المتواجدين في الحجر
الظاهرة تناولتها الصحافة المحلية كحدث رفه على المواطنين المتواجدين في الحجر

في زمن جائحة "كورونا" والحجر المنزلي الذي تفرضه أغلب دول العالم، وانتقال الموظفين للعمل من منازلهم، تطرح مشاكل وأسئلة حول كيفية العمل في البيوت بظل تواجد الأطفال، وأيضا حول طرق توعيتهم بمخاطر الأزمة الصحية وكيفية التعامل معها. 

إيزابيل فيليزات، أخصائية نفسية فرنسية، ومؤلفة كتاب "جربت كل شيء"، تقدم أجوبة على عدة أسئلة طرحت عليها بشأن هذا الموضوع وذلك في تقرير نشرته صحيفة "لوموند" الفرنسية. 

كيف أنظم عملي في بيت يتواجد فيه توأمين، الأول بعمر السنتين، والثاني 7 سنوات؟ 
إنها مهمة مستحيلة! لكن لا حاجة إلى مزيد من الضغط على الذات، توأم الـ7 سنوات يمكنهما أن يكونا مستقلين قليلاً، لكن توأم السنتين، يحتاجان إلى اهتمام كامل في نصف اليوم، لكن في النصف الثاني من اليوم، يمكن ان يعتني بهما الأب. 

 

لدي إبن صامت متقلب مزاجيا وغير متقبل لفكرة الحجر المنزلي.. ما العمل؟ 
سلوكه هذا طبيعي جدا، ففي سن الـ14 تكون تقلبات المزاج طبيعية لدى الأطفال وبالتالي شيء لا يخيف. وربما جلوسه وحيدا شيء إيجابي، يبقى الحوار والصحبة سبيل لإخراجه من رتابة الحجر المنزلي. 

 

هل يجب أن نشارك مخاوفنا من الأزمة الصحية مع الأطفال؟
يعتمد على سنهم، لكن بشكل عام، الجواب هو نعم، فهم أكثر قلقا لأنهم يدركون التوترات دون أن يكونوا قادرين على فهمها.

لا يحتاج الأطفال إلينا لنكون مثاليين، ولنحرص على أن نجيب على كل شيء، إنهم بحاجة لمعرفة كيف نحل المشاكل، وعلينا أن نشرح المواقف الصعبة بكلمات بسيطة، ثم نشارك مشاعرنا ونقول ما سنفعله لتنظيمها والتعامل معها. 

 

كيف يمكنك الشرح للأطفال أن هناك وقتًا لعمل الوالدين في البيت؟ 
لن أنصحك بشرح الوضع لهم، لهم غالبا لن يقبلوا بالهدوء لمدة طويلة، فحاجتهم إلى اللعب شيء غريزي، لكن هناك نصائح عملية، ستساعد من يعمل من البيت لتهدئة الأولاد من خلال تجهيز ألعابهم وإلهائهم بمهمات محددة تساعدهم على الإدراك والتعلم. 

 

ما الحل لأطفال يتشاجران باستمرار في بيت صغير؟ 
لا حل سوى ان نهيء لهم مكانا آمنا في البيت ونخبرهم بقواعد سليمة للعب وليس للشجار مع طرح أفكار ألعاب جديدة عليهم.. فالأطفال يتفاعلون مع أفكار اللعب الجديدة. 

 

بعد 3 أسابيع من الحجر، أصيب الأطفال بالاكتئاب.. ما الحل؟ 
لماذا الحاجة إلى ابتهاجهم؟ إبداء العطف والاهتمام سيكون كافيا! نحتاج أن نعلم أطفالنا التحمل والصبر، فالأطفال لا يشعون دائمًا بالسعادة، ومن الطبيعي أن يصابوا بالاكتئاب! يمكننا الاستفادة من هذا لتطوير ذكائهم العاطفي والتعلم من المعاناة بدل السعي لتجاوزها. 

 

 كيف يمكن ان أضع مسافة بين العمل وحياتي الخاصة؟
من الرائع الإحساس بهذا. فأول خطوة للحل، أن تعرف أن هذا الأمر، لا يجب أن يختلط العمل بالحياة الخاصة وهذا شيء جميل، لكن في حالة ما كان أبنك كبيرا فحاول أن تشاركه همك، أما إن كان صغيرا فحاول اللعب معه وانسى ما يدور من حولك، فلعل هذا الأمر قد يساعد نفسيتك.