شاكيرا خلال إحدى حفلاتها
شاكيرا خلال إحدى حفلاتها

أعلنت محطة فوكس سبورتس، الخميس، أن نجمتي موسيقى البوب جنيفر لوبيز وشاكيرا ستتشاركان إحياء الحفل الذي يقام بين شوطي المباراة النهائية لدوري كرة القدم الأميركية المقررة في ميامي في الثاني من فبراير المقبل.

وقالت المحطة في تغريدة على تويتر "للمرة الأولى معا على خشبة المسرح. على أكبر مسرح في العالم. رحبوا بجي لو وشاكيرا في حفل بين شوطي" المباراة.

وسيكون هذا الحفل الأول الذي يجمع بين لوبيز (50 عاما) وشاكيرا (42 عاما)، اللتين أصدرتا ألبومات باللغتين الإنكليزية والإسبانية.

وقال نائب رئيس التسويق في شركة بيبسي التي ترعى الحفل، تود كابلان، إن  "الفنانتين الشهيرتين تضعان سابقة جديدة لما يمكن أن يصبح عليه هذا المعرض، ونحن على ثقة من أن الأداء سيكون رائعا".

 

 

توم هانكس وزوجته ريتا
توم هانكس وزوجته ريتا

عاد الممثل الأميركي توم هانكس وزوجته ريتا ويسلون إلى لوس أنجلوس، الجمعة، بعد قضاء أكثر من أسبوعين في الحجر الصحي في أستراليا بعد أن أثبتت الفحوص إصابتهما بفيروس كورونا.

وتم تصوير الممثل الشهير وزوجته وهما يبتسمان لدى استقلالهما سيارة في مدينة لوس أنجلوس.

وقالت مواقع مهتمة بأخبار المشاهير إن الصور التقطت بعد فترة وجيزة من هبوط الزوجين في مطار في المدينة الواقعة في ولاية كاليفورنيا.

وشوهد هانكس وهو يرقص بعد الهبوط من طائرة خاصة في مطار المدينة، بحسب تلك المواقع.

وفاز هانكس بجائزة الأوسكار مرتين وهو أحد أكثر النجوم شعبية في الولايات المتحدة، وكان وزوجته ويلسون من أوائل المشاهير الكبار الذين أعلنوا إصابتهم بفيروس كورونا الذي تحول إلى جائحة حصدت أرواح أكثر من 27 ألف شخص حول العالم.

وعولج هانكس وزوجته في مستشفى بأستراليا وعزلا نفسيهما لفترة إضافية بعد مغادرتهما للمستشفى.

وكان هانكس في أستراليا لتصوير فيلم عن ألفيس بريسلي عندما أعلن في 11 مارس آذار أنه وزوجته أُصيبا بفيروس كورونا، وتم وقف التصوير في الفيلم منذ ذلك الحين كما توقف تصوير مئات من الأفلام الأخرى والبرامج التلفزيونية في مختلف أنحاء العالم.