فيروس كورونا فاجأ العالم وتسبب في عزلة دول وتدهور اقتصادي.. فما تأثيره على العولمة؟
كوكب الأرض

تعد الكويكبات القريبة من الأرض من أخطر المكونات الفضائية التي تراقبها وكالات الفضاء حول العالم عن كثب.

وتولي وكالة الفضاء الأوروبية اهتمامًا خاصًا بالكويكب المسمى 2019 SU3، الذي قد يصطدم بالأرض بعد نحو 70 عامًا من الآن.

وتمت إضافة هذا الكويكب مؤخرًا إلى قائمة المخاطر المحدقة بالأرض في وكالة الفضاء الأوروبية بسبب احتمال اصطدامها بالأرض في 16 سبتمبر 2084.

وكتبت وكالة الفضاء الأوروبية (ESA) على موقعها على الإنترنت "قائمة المخاطر عبارة عن فهرس للأشياء التي تم اكتشافها وتحمل خطرا على كوكبنا".

وأصبح SU32019 مدرجا أيضًا في قائمة أولويات وكالة الفضاء الأوروبية، التي أعدت "لمراقبة الأشياء المكتشفة حديثًا بشكل خاص ضمن سلم من أربع مخاطر: أولوية عاجلة وضرورية ومفيدة ومنخفضة".

وقالت وكالة الفضاء الأوروبية (ESA) إنه من المتوقع أن يدخل 2019 SU3 ضمن نطاق 0.00079 وحدة فلكية، أي يقترب بنحو 73 ألف ميل عن يعبر الأرض، قبل أن يصطدم بها في عام 2084.

ويتم تعقب الأجسام القريبة من الأرض من قبل مركز دراسات الأجسام القريبة من الأرض التابع لوكالة ناسا.

وتهتم ناسا أيضًا بتتبع 2019 SU3 ، لكن بياناتها تنتهي فقط حتى عام 2077 ، أي قبل سبع سنوات من بيانات وكالة الفضاء الأوروبية.

وفقًا لتقرير 2018 الذي أعدته Planetary.org ، هناك أكثر من 18000 الأجسام القريبة من الأرض.

توم هانكس وزوجته ريتا
توم هانكس وزوجته ريتا

عاد الممثل الأميركي توم هانكس وزوجته ريتا ويسلون إلى لوس أنجلوس، الجمعة، بعد قضاء أكثر من أسبوعين في الحجر الصحي في أستراليا بعد أن أثبتت الفحوص إصابتهما بفيروس كورونا.

وتم تصوير الممثل الشهير وزوجته وهما يبتسمان لدى استقلالهما سيارة في مدينة لوس أنجلوس.

وقالت مواقع مهتمة بأخبار المشاهير إن الصور التقطت بعد فترة وجيزة من هبوط الزوجين في مطار في المدينة الواقعة في ولاية كاليفورنيا.

وشوهد هانكس وهو يرقص بعد الهبوط من طائرة خاصة في مطار المدينة، بحسب تلك المواقع.

وفاز هانكس بجائزة الأوسكار مرتين وهو أحد أكثر النجوم شعبية في الولايات المتحدة، وكان وزوجته ويلسون من أوائل المشاهير الكبار الذين أعلنوا إصابتهم بفيروس كورونا الذي تحول إلى جائحة حصدت أرواح أكثر من 27 ألف شخص حول العالم.

وعولج هانكس وزوجته في مستشفى بأستراليا وعزلا نفسيهما لفترة إضافية بعد مغادرتهما للمستشفى.

وكان هانكس في أستراليا لتصوير فيلم عن ألفيس بريسلي عندما أعلن في 11 مارس آذار أنه وزوجته أُصيبا بفيروس كورونا، وتم وقف التصوير في الفيلم منذ ذلك الحين كما توقف تصوير مئات من الأفلام الأخرى والبرامج التلفزيونية في مختلف أنحاء العالم.