10 أشياء يقوم بها أفضل المديرين
10 أشياء يقوم بها أفضل المديرين

يقول البعض إن المدير الجيد هو من يترك الموظف ليعمل وحده دون تدخل بالتفاصيل المعمقة، فرغم غرابة هذا الرأي فإن له "وجاهة"، بحسب دراسة أجرتها شركة غوغل.

وكانت شركة غوغل قد قاست سلوك أكثر المديرين تميزا لديها، بالإضافة إلى ردود فعل الموظفين ومدى رضاهم تجاههم، ومن ثمة وضعت الشركة قائمة بالأمور التي يقوم بها أفضل المدراء.

وقد أصدرت غوغل هذه القائمة لأول مرة في عام 2011، إلا أنها تحدثها باستمرار. وفيما يلي 10 أشياء يقوم بها أفضل المديرين.

1- مدرب جيد

 

 

المديرون الجيدون هم من يساعدون الموظفين في التغلب على مشاكلهم واستغلالها للتعلم منها.

2- تمكين الفريق بدلا من الإدارة التفصيلية

 

 

 

إذا أخبرك مديرك بكيفية تنفيذ المهام الصغيرة التي أنت مؤهل لتنفيذها بنفسك، مثل كيفية كتابة رسالة إلكترونية، فإنك لديك مدير "تفصيلي".

فالمدير الجيد يجب عليه تمكين الموظفين من أجل استخدام المهارات لتنفيذ الأعمال بدلا من أن ينفذ كل شيء بنفسه.

إذ يجب أن يكون لدى المدير الثقة بقدرات موظفيه وتمكنهم من امتلاك الخبرات الكافية لأداء المهام الموكلة إليهم بالشكل الأنسب.

3- يخلق بيئة فريق شاملة، ويظهر اهتماما بالنجاح وراحة الموظفين

 

 

 

إذا كان مديرك يدفعك للشعور بالخوف عندما تذهب إلى الحمام أو عند طرحك لسؤال، فربما لا يقوم بعمله على أكمل وجه، فمن واجبه، أو واجبها، توفير البيئة الشاملة لروح الفريق ككل.

وأظهرت دراسة غوغل أن المديرين الجيدين يضمنون للناس الشعور بالراحة لكي يقدموا أفكارهم الجديدة، ولا يشعرون بالخوف من طرح الأسئلة أو الاعتراف بالخطأ.

4- منتج ويركز على النتائج

 

 

المديرون الجيدون يساعدون موظفيهم عند الحاجة، ويتأكدون من أنك تعرف بما يتوجب عيك فعله. 

5- متصل جيد

 

 

المدير الجيد يجب عليه أن يكون ماهرا في مشاركة المعلومات، كما يجب عليه الإصغاء لموظفيه أيضا.

6- يدعم التطوير الوظيفي ويناقش الأداء

 

 

 

هذا يعني أن المدير الجيد يقوم بأدوار أخرى غير توجيه النقد أو إظهار اهتمامه بآفاق الموظف، فقد أظهرت دراسة غوغل أن ما سبق يجب أن يكون مقرونا برد فعل من جانب المدير كي يساعد موظفيه على بلوغ أهدافهم.

7- لديه استراتيجية واحدة للفريق

 

 

 

المدير الجيد هو من يعرف بالضبط ما يمكنه توقعه من موظفيه، وهو قادر على تحديد الأساليب الواجب اتباعها للوصول إلى النتيجة المطلوبة.

8- لديه المهارات التقنية لنصح الفريق

 

 

 

من الناحية المثالية، يجب أن يعرف مديرك كيفية القيام بالعمل الذي يطلب منك القيام به. وإذا كان المدير جديدا، فإنه سيستغرق وقتا أطول لفهم الفريق قبل أن يقوم بتغييرات كبيرة.

9- يتعاون مع جميع أنحاء المؤسسة

 

 

 

المديرون الجيدون لا يكتفون بعلاقات جيدة مع الأشخاص الذين يديروهم، وإنما مع الأشخاص الآخرين في المؤسسة.

10- صانع قرار جيد

 

 

لدى غوغل على موقعها، الكثير من المعلومات بخصوص اتخاذ القرارات الإدارية الحكيمة. في الواقع، أكثر الناس يريدون فقط من مدرائهم أن يتخذوا قرارات بسرعة حتى يستطيعون العودة إلى المنزل في موعد انتهاء عملهم وحتى لا تضيع جهودهم في العمل.

.وفاة زوجين بفيروس كورونا بعد زواج دام لـ51 عاماً
.وفاة زوجين بفيروس كورونا بعد زواج دام لـ51 عاماً

توفي زوجان أميركيان، بعد إصابتهما بفيروس كورونا المستجد، بفارق 6 دقائق فقط، وفقاً لموقع "بيزنس إنسايدر" الأميركي.

وأكد بودي بيكر أن أبيه ستيوارت بيكر 72 عاما، والدته أدرين بيكر، 74 عاماً، والمتزوجان منذ أكثر من 51 عاماً توفيا بسبب مضاعفات فيروس كورونا. وقال في مقطع فيديو نشره على حسابه على موقع تويتر، يشرح مأساته، إن والديه اللذان كانا يعيشان في مدينة بوينتون بيتش بولاية فلوريدا، لم يكن أي منهما يعاني من مشاكل صحية أساسية قبل وفاتهما، على الرغم من أن أبيه كان مصابا بالربو.

وأضاف أن والديه ذهبوا إلى الطبيب قبل حوالي ثلاثة أسابيع لأنهم شعروا بأن حالتهم الصحية ليست على ما يرام، إلا أن الطبيب نصحهم بالعودة للمنزل وعزل نفسهما. 

وأشار إلى أنه بعد عدة أيام أصيب والده بالحمى، فعادوا إلى المستشفى مرة أخرى، فتم وضع أبيه في العناية المركزة، لكن والدته لم يتم قبولها لأنه بدت بصحة جيدة.

وقال بيكر إن صحة والده تدهورت في اليومين التاليين، بينما بدت صحة والدته مستقرة نسبياً، مشيراً إلى أنه عندما جاءت اختبارات أبيه لفيروس كورونا إيجابية، أحضر أمه للمستشفى للاطمئنان عليها.

وأشار إلى أنها لم يكن لديها أي أعراض، لكنه أراد التأكد مرة ثانية، إلا أن هذه المرة جاءت النتيجة إيجابية، وتم نقلها إلى غرفة العناية المركز.

وأكد أنه في خلال يومين بدأت صحة والديه تتدهور سريعاً، ثم تلقى اتصالاً من الطبيب يفيد وفاة والديه، وبينهما فارق 6 دقائق فقط.

Image
ستيوارت وأدرين بيكر
ستيوارت وأدرين بيكر

تطبيق الإجراءات

 

وطالب بيكر في الفيديو الناس بعدم التهاون بالأمر، وتطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي، وغسل اليدين بالماء والصابون لمكافحة الفيروس، مؤكداً أنه نشر مأساته لتوعية الناس بخطورة الفيروس.

وقال: "لم نكن نعرف مدى خطورة هذا الفيروس، قبل ثلاثة أو أربعة أسابيع"، وأضاف: "هل يمكنني أن أخبرك أننا طبقنا إجراءات العزل في تلك المرحلة؟ لا، لم نفعل، المجتمع لم يفعل ذلك، ولم نكن مختلفين".

وأطلق بيكر منذ ذلك الحين "صندوق ستيوارت وأدريان بيكر التذكاري" للمساعدة في مكافحة تفشي الفيروس التاجي.

وأكد أن التبرعات ستستخدم في إيجاد علاج للمرض الذي أودى بحياة أكثر من 40 ألف شخصاً، وفي تمويل منح دراسية لتمويل طلاب الجامعات في نيويورك.