الممثلة ماندي مور المشاركة في فليم ميدوي خلال العرض الأول للفيلم في لوس أنجلوس في كاليفورنيا
الممثلة ماندي مور المشاركة في فليم ميدوي خلال العرض الأول للفيلم في لوس أنجلوس في كاليفورنيا

تصدر فيلم المغامرات الحربي التاريخي الجديد (ميدواي) إيرادات السينما في أمريكا الشمالية مطلع الأسبوع محققا 17.5 مليون دولار.

والفيلم بطولة وودي هارلسون ولوك إيفانز وماندي مور وباتريك ويلسون، ومن إخراج رولان إيمريتش.

وجاء فيلم الرعب والإثارة الجديد (دكتور سليب) في المركز الثاني بإيرادات بلغت 14.1 مليون دولار.

والفيلم بطولة إيوان مكريغور وريبيكا فيرجسون وكيليج كوران وكليف كورتس ومن إخراج مايك فلاناجان.

واحتل الفيلم الكوميدي العائلي الجديد "اللعب بالنار" (بلاينغ ويذ فاير) المركز الثالث بإيرادات بلغت 12.8 مليون دولار.

والفيلم بطولة جون سينا وكيغان-مايكل كي وبريانا هيلدبراند ومن إخراج أندي فيكمان.

وجاء الفيلم الكوميدي الرومانسي الجديد "عيد الميلاد الأخير" ( لاست كريسماس) في المركز الرابع مسجلا 11.6 مليون دولار.

والفيلم بطولة إيما تومسون وغريغ وايز وهنري غولدنغ وميشيل يوه ومن إخراج بول فيج.

وتراجع فيلم الحركة والمغامرة "المدمر: المصير المظلم" (تيرميناتور: دارك فيت) من المركز الأول إلى المركز الخامس هذا الأسبوع محققا 10.8 مليون دولار.

والفيلم بطولة أرنولد شوارزنيغر وليندا هاميلتون ونتاليا رايز وماكنزي ديفيس ومن إخراج تيم ميلر.

 

.وفاة زوجين بفيروس كورونا بعد زواج دام لـ51 عاماً
.وفاة زوجين بفيروس كورونا بعد زواج دام لـ51 عاماً

توفي زوجان أميركيان، بعد إصابتهما بفيروس كورونا المستجد، بفارق 6 دقائق فقط، وفقاً لموقع "بيزنس إنسايدر" الأميركي.

وأكد بودي بيكر أن أبيه ستيوارت بيكر 72 عاما، والدته أدرين بيكر، 74 عاماً، والمتزوجان منذ أكثر من 51 عاماً توفيا بسبب مضاعفات فيروس كورونا. وقال في مقطع فيديو نشره على حسابه على موقع تويتر، يشرح مأساته، إن والديه اللذان كانا يعيشان في مدينة بوينتون بيتش بولاية فلوريدا، لم يكن أي منهما يعاني من مشاكل صحية أساسية قبل وفاتهما، على الرغم من أن أبيه كان مصابا بالربو.

وأضاف أن والديه ذهبوا إلى الطبيب قبل حوالي ثلاثة أسابيع لأنهم شعروا بأن حالتهم الصحية ليست على ما يرام، إلا أن الطبيب نصحهم بالعودة للمنزل وعزل نفسهما. 

وأشار إلى أنه بعد عدة أيام أصيب والده بالحمى، فعادوا إلى المستشفى مرة أخرى، فتم وضع أبيه في العناية المركزة، لكن والدته لم يتم قبولها لأنه بدت بصحة جيدة.

وقال بيكر إن صحة والده تدهورت في اليومين التاليين، بينما بدت صحة والدته مستقرة نسبياً، مشيراً إلى أنه عندما جاءت اختبارات أبيه لفيروس كورونا إيجابية، أحضر أمه للمستشفى للاطمئنان عليها.

وأشار إلى أنها لم يكن لديها أي أعراض، لكنه أراد التأكد مرة ثانية، إلا أن هذه المرة جاءت النتيجة إيجابية، وتم نقلها إلى غرفة العناية المركز.

وأكد أنه في خلال يومين بدأت صحة والديه تتدهور سريعاً، ثم تلقى اتصالاً من الطبيب يفيد وفاة والديه، وبينهما فارق 6 دقائق فقط.

Image
ستيوارت وأدرين بيكر
ستيوارت وأدرين بيكر

تطبيق الإجراءات

 

وطالب بيكر في الفيديو الناس بعدم التهاون بالأمر، وتطبيق إجراءات التباعد الاجتماعي، وغسل اليدين بالماء والصابون لمكافحة الفيروس، مؤكداً أنه نشر مأساته لتوعية الناس بخطورة الفيروس.

وقال: "لم نكن نعرف مدى خطورة هذا الفيروس، قبل ثلاثة أو أربعة أسابيع"، وأضاف: "هل يمكنني أن أخبرك أننا طبقنا إجراءات العزل في تلك المرحلة؟ لا، لم نفعل، المجتمع لم يفعل ذلك، ولم نكن مختلفين".

وأطلق بيكر منذ ذلك الحين "صندوق ستيوارت وأدريان بيكر التذكاري" للمساعدة في مكافحة تفشي الفيروس التاجي.

وأكد أن التبرعات ستستخدم في إيجاد علاج للمرض الذي أودى بحياة أكثر من 40 ألف شخصاً، وفي تمويل منح دراسية لتمويل طلاب الجامعات في نيويورك.