نانسي عجرم في "ذا فويس كيدز"
نانسي عجرم في "ذا فويس كيدز"

نفى مدير البرامج الترفيهية في شبكة "أم بي سي" أليكس معوشي انسحاب المغنية اللبنانية نانسي عجرم من برنامج المسابقات الغنائية للأطفال "ذا فويس كيدز"، التي تشارك في لجنة التحكيم الخاصة به، إلى جانب المغنيين المصري محمد حماقي واللبناني عاصي الحلاني، بحسب ما أودرته الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان.

وبذلك يحسم معوشي الجدل المثار حول استمرار عجرم في البرنامج، مؤكدا أنها باقية وأن "الأقاويل التي تتردد غير صحيحة".

وأوضح أن المغنية ستصور الحلقة النصف النهائية في 24 فبراير المقبل، وستصور الحلقة النهائية في 7 مارس المقبل، وستشارك في الموسم الرابع والمقبل".

وقد ترددت أنباء عن عزوف عجرم عن الاستمرار في المشاركة في البرنامج بسبب التحقيق مع زوجها فادي الهاشم المدعى عليه في قضية قتل شاب سوري.

 

A picture taken on April 28, 2015 shows a mink looking out from a cage at a mink farm near Stavropol. AFP PHOTO / DANIL…
اكتشاف إصابات بفيروس كورونا في بعض مزارع حيوانات المينك

بدأت مزارع لتربية حيوانات المينك في هولندا في تنفيذ أمر حكومي بإعدام حيواناتها بعد مخاوف من أن ينقل عدد منها أصيب بفيروس كورونا المرض إلى البشر.

وقالت هيئة الأغذية والسلع الهولندية إنه تم اكتشاف حالات إصابة بفيروس كورونا في عشر مزارع تربي حيوانات المينك للحصول على فرائها.

وقالت المتحدثة فريدريك هيرمي "سيتم إخلاء وتطهير جميع مزارع تربية المينك التي توجد فيها إصابات، ولن يحدث ذلك في المزارع الخالية من الإصابات".

وأمرت الحكومة الأربعاء بالتخلص من عشرة آلاف من حيوانات المينك بعد التأكد من أن المزارع المصابة يمكن أن تصبح مستودعا للمرض على المدى الطويل.

وفي البداية أصيب عدد من حيوانات المينك بفيروس كورونا من القائمين عليها في أبريل نيسان. وفي مايو كشفت الحكومة عن حالتي إصابة بشريتين مصدرهما حيوانات مريضة وهما الحالتان الوحيدتان المعروفتان لانتقال الفيروس من حيوان لإنسان منذ بدء التفشي في الصين.

ويتم التخلص من الحيوانات من خلال قيام عاملين في المزارع يرتدون الملابس الواقية باستخدام الغاز ضد أمهات المينك وصغارها.

وتقول الجماعات المعارضة لتجارة الفراء إن الوباء سبب آخر لإغلاق جميع المزارع.
ويقول الاتحاد الهولندي لمنتجي الفراء إن هناك 140 مزرعة لحيوانات المينك في البلاد تصدر ما قيمته 90 مليون يورو (101.5 مليون دولار) من الفراء سنويا.