لقطة من فيديو نانسي عجرم
لقطة من فيديو نانسي عجرم

يبدو أن أغنية "قلبي يا قلبي" للمغنية نانسي عجرم اكتسبت شهرة أكبر بعد الجدل الذي أثاره الفنان العراقي روني داود باتهامه للفنانة اللبنانية بـ"سرقتها" منه.

الفنان العراقي روني داود اتهم عجرم بـ"سرقة" كلمات الأغنية واللحن، ونشر مقطعا مصورا على حسابه في فيسبوك شرح فيه التشابه بين الأغنيتين والتي كان يسبق فيها أغنية نانسي بنحو خمسة أشهر، بحسب قوله.

نانسي عجرم لم تعلق على ما يدعيه الفنان العراقي، لكنها ظهرت بفيديو يبدو أنه من منزلها حيث تظهر مستمتعة بسماع الأغنية، وعلقت في تغريدة نشرت خلالها الفيديو بالقول "أنا وهالغنية... غرام". 

 

أغنية "سراقين"

لكن الفنان العراقي داود، أعلن الأربعاء أنه بصدد إنتاج أغنية "سراقين" ردا على "سرقة أغنيته من قبل الفنانة اللبنانية.

وكان داود قد اشار إلى أن "سرقة" أغنيته تضمن العنوان، وطريقة تقطيع أبيات الأغنية، وحتى الفكرة التي تستند لها، موضحا أن الاختلاف ما بينهما بطريقة الغناء، فهو يغني باللهجة الخليجية وهي تغني باللهجة اللبنانية.

وأضاف في منشوره أن الأدلة القاطعة والمقارنة بين الأغنيتين يكشف "السرقة"، وأوضح أنه كان قد اشترى الأغنية من الشاعر توفيق فاخوري، فيما قامت نانسي بشراء الأغنية من الشاعر نبيل الخوري.

 

 

المساجد مغلقة في القاهرة بسبب وباء كورونا والحكومة تحظر تجمعات رمضان
المساجد مغلقة في القاهرة بسبب وباء كورونا والحكومة تحظر تجمعات رمضان

أعلنت السلطات المصرية، الثلاثاء، حظر أي تجمعات دينية عامة خلال شهر رمضان، الذي يبدأ في غضون أسبوعين تقريبا، ضمن إجراءات لمواجهة انتشار فيروس كورونا.

وذكرت وزارة الأوقاف، في بيان، أن مصر ستحظر أي تجمعات وإقامة موائد الإفطار الجماعية وغيرها من الأنشطة الاجتماعية الجماعية.

وأضافت الوزارة أن الحظر سيُطبق أيضا على عزلة الاعتكاف في المساجد التي يقضي فيها بعض المسلمين الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان في المساجد للصلاة والتأمل.

وسيبدأ شهر رمضان في 24 أبريل تقريبا، اعتمادا على رؤية الهلال في بداية الشهر.

وبعد تداول نظريات وشائعات تربط بين الصوم والإصابة بفيروس كورونا المستجد والمطالبة بإصدار فتاوى فقهية تبيح الإفطار، نفت مؤسسة الأزهر هذه النظريات. 

وذكر بيان للجنة البحوث الفقهية التابعة للأزهر "انتهت اللجنة إلى أنه لا يوجد دليل علمي، حتى الآن، على وجود ارتباط بين الصوم والإصابة بفيروس كورونا المستجد، وعلى ذلك تبقى أحكام الشريعة الإسلامية فيما يتعلق بالصوم على ما هي عليه من وجوب الصوم على كافة المسلمين، إلا من رخص لهم في الإفطار شرعًا من أصحاب الأعذار". 

وكانت مصر قد أصدرت قرارات الشهر الماضي بإغلاق المساجد والكنائس في ظل إجراءات الحد من تفشي وباء كورونا. 

وسجلت مصر ما يزيد على 1300 حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا وأكثر من 80 حالة وفاة.