تعبيرية - الهياكل كانت كلها مقيدة الأيدي
تعبيرية - الهياكل كانت كلها مقيدة الأيدي

اكتشف عمال بريطانيون بالصدفة أكثر من 40 هيكلا عظميا في موقع بناء جنوبي المملكة المتحدة، بحسب شبكة الأخبار البريطانية SWNS.

وذكر المصدر أن الهياكل العظمية تعود إلى أناس قتلوا في إحدى الحروب القديمة.

ولفتت الشبكة إلى أن معظم المدفونين في الموقع كانت أيديهم مكبلة خلف ظهورهم ما يؤكد فرضية القتل.

هذا الاكتشاف المريع تم أثناء قيام عمال بريطانيين بإعداد أراض زراعية سابقة لتطوير 72 شقة تقاعدية في باكينجهام، جنوبي إنكلترا.

وهناك تكهنات بأن بقايا العظام تلك تعود إلى فترة بريطانيا "الأنجلوسكسونية" ما بين القرن الخامس إلى القرن الحادي عشر الميلادي أو الحروب الأهلية الإنكليزية الدامية التي حدثت بين عامي 1642 و1651.

شركة الأخبار البريطانية نقلت عن مصادر علمية قولها "من المرجح أن تكون الهياكل العظمية لمجرمين تم إعدامهم على حبل المشنقة في بلدة باكنجهام.

صحيفة "MK Citizen" قالت إن الخدمة الأثرية لمجلس مقاطعة باكنجهام لم تر بعد تقريرًا لعلماء الآثار عن المقبرة الجماعية.

وفي العام الماضي، اكتشف عمال كانوا يستعدون لوضع أنابيب مياه جديدة موقع دفن قديم بشع في جنوب إنكلترا.

وتم العثور على حوالي 26 هيكل عظميا بشريا من العصر الحديدي والعصر الروماني في الموقع في تشيلدري وارين بأوكسفوردشاير، ويعتقد أن بعضها دفن على أساس طقوس خاصة.

إذ تم العثور على هيكل عظمي لإناث في موقع مدفون وقدماه مقطوعتان جنبًا إلى جنب والذراعان مقيدتان إلى الخلف.

خلت المطاعم في فلوريدا بعد صدور قرار إغلاق كل مطاعم الولاية باستثناء خدمات توصيل الطلبات بسبب كورونا
خلت المطاعم في فلوريدا بعد صدور قرار إغلاق كل مطاعم الولاية باستثناء خدمات توصيل الطلبات بسبب كورونا

ترك أحد الأشخاص بقشيشا يبلغ 10 آلاف دولار في مطعم في فلوريدا، تقاسمه نحو 20 موظفا بشكل متساو، قبل طرد معظمهم من العمل في اليوم التالي بسبب وباء كورونا المستجد.

وكتبت سلسلة "سكيليت" المحلية المتخصصة بتحضير وجبات الفطور على صفحتها على "فيسبوك" الخميس "رغم كل القصص السلبية التي نسمعها الآن، لا يزال هناك أشخاص رائعون في العالم".

خلال الأسبوع الماضي، ترك الزبون هذا المبلغ في مطعم نابولي على الساحل الغربي لفلوريدا عشية صدور قرار إغلاق كل مطاعم الولاية باستثناء خدمات توصيل الطلبات.

وقال مالك سلسلة المطاعم روس إيدلوند، للصحافة المحلية "لا نعرف حتى الآن من هو"، لكنه يأمل بتحديد هوية هذا المحسن السخي.

وقال "لدينا زبائن يترددون بانتظام منذ سنوات، إنهم أصدقاء لكننا لا نعرف أسماءهم. نعرف وجوههم وأطباقهم المفضلة وأين يفضلون الجلوس، لكننا لا نعرف بالضبط من هم".

وفي ذلك اليوم، عاد 20 موظفا في مطعم نابولي إلى منازلهم ومعهم 500 دولار إضافية في جيوبهم. وفي اليوم التالي، لم يعد معظمهم إلى العمل.

وأضاف إيدلوند أنه اضطر للتخلي عن 90 في المئة من أصل 200 موظف يعملون في تسعة مطاعم في فلوريدا بسبب قرار الإغلاق.