ماسك كان قد أكد أنه سيطالب أصحاب الحسابات الموثقة بالدفع مقابل العلامة الزرقاء
أكسيوس: صحفيون ومشاهير يرفضون سياسة الدفع مقابل علامة التوثيق على موقع تويتر.

قال موقع أكسيوس إن مستخدمي تويتر يقاومون سياسة "الدفع مقابل التوثيق" التي وضعها إيلون ماسك، مع اختيار العديد من الصحفيين والمشاهير إلغاء اشتراكاتهم بدلا من إبقاء العلامة الزرقاء، وذلك لتلافي الإحراج، بحسب تقرير الموقع.

وأشار التقرير إلى أن العلامة الزرقاء كانت بمثابة وسام شرف، بينما أصبحت الآن مؤشرا على اليأس إذ بإمكان أي شخص شراؤها.

وخلص الموقع إلى أن سياسات الدفع مقابل التوثيق عبر الإنترنت عموما حولت هذه الميزة من "وسام شرف إلى شارة العار".

والخميس الماضي بدأ موقع تويتر في إزالة علامات التوثيق الزرقاء من الحسابات التي لا تدفع الرسوم الشهرية لخدمة "تويتر بلو".

وفقد العديد من مستخدمي المنصة البارزين علامات التوثيق التي ساعدتهم في توثيق هويتهم وتمييزهم عن المحتالين.

ووفقا لأكسيوس، أعلن الرئيس التنفيذي لشركة تويتر لاحقا أنه يدفع شخصيا من أجل أن يحتفظ مستخدمون بارزون بعلامات التوثيق الخاصة بهم، حتى عندما أشاروا إلى أنهم لا يريدون الاحتفاظ بالعلامة في ظل نظام الاشتراك الجديد.

وخلال عطلة نهاية الأسبوع بدا أن علامات التوثيق الزرقاء قد عادت إلى الملفات الشخصية على Twitter للعديد من الحسابات التي تضم أكثر من مليون متابع.

ويشير الموقع إلى أن النظام الجديد يمكن أن يخلق مزيدا من الفوضى والارتباك بالنسبة للمستخدمين العاديين الذين يعتمدون على علامة التوثيق لمعرفة ما إذا كانت حسابات شخصيات بارزة حقيقية أم مزيفة.

وتتراوح تكلفة الاحتفاظ بالعلامات بين 8 دولارات شهريا للمستخدمين الأفراد، وسعر يبدأ من 1000 دولار شهريا لتوثيق حساب مؤسسة، بالإضافة إلى 50 دولار شهريا لكل حساب تابع لجهة أو موظف.

المضيفة بيتي ناش
بيتي ناش رحلت عن 88 عاما - (إكس)

نعت الخطوط الجوية الأميركية، الاثنين، بيتي ناش، المضيفة الجوية الأطول خدمة في العالم، التي توفيت عن عمر يناهز 88 عاما.

وقالت "أميركان إيرلاينز"، في منشور على موقع (إكس)، "ننعي بيتي التي أمضت ما يقرب من 7 عقود في خدمة عملائنا".

وبدأت ناش التي جرى الإعلان عن وفاتها في 17 مايو، مسيرتها المهنية من خلال رحلة يومية للخطوط الجوية الشرقية، بين واشنطن العاصمة وبوسطن عاصمة ولاية ماساتشوستس، حتى تتمكن من العودة إلى منزلها كل ليلة لرعاية ابنها، وفق صحيفة "الغارديان" البريطانية.

وفي عام 2022 دخلت ناش موسوعة غينيس للأرقام القياسية كأطول مضيفة طيران خدمة في العالم، إذ بدأت رحلتها العملية في عام 1957.

وجرى الإعلان عن وفاة ناش في دار لرعاية المسنين، بعد تشخيص إصابتها بسرطان الثدي مؤخرًا، وفقا لشبكة "إيه بي سي نيوز" الأميركية.

وقالت رابطة المضيفات المحترفات، (APFA) وهي النقابة التي تمثل مضيفات الخطوط الجوية الأميركية، في بيان، إن ناش "أثرت على الكثيرين بتفانيها في العمل".