الصور تكشف للمرة الأولى الهياكل الأصغر التي تشكل حافة السديم
الصور تكشف للمرة الأولى الهياكل الأصغر التي تشكل حافة السديم

التقط التلسكوب الفضائي ذو القدرات الكبيرة "جيمس ويب"، صوراً هي الأكثر تفصيلاً حتى اليوم لـ"سديم رأس الحصان"، أحد أكثر الأجسام الكونية شهرة، وفق ما أعلنت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا"، الإثنين.

وتُظهر هذه الصور الجزء العلوي من "عرف" الحصان، وتكشف للمرة الأولى الهياكل الأصغر التي تشكل حافة السديم، وهو سحابة عملاقة من الغاز والغبار.

ويبدو السديم الذي يقع في كوكبة أوريون القريبة، شبيها بشكل رأس حصان وعنقه.

الصور تكشف للمرة الأولى الهياكل الأصغر التي تشكل حافة السديم

ويشكّل التلسكوب الفضائي "جيمس ويب" الذي يتمركز على مسافة 1,5 مليون كيلومتر من الأرض ويعمل بالأشعة تحت الحمراء، تحفة تكنولوجية وهندسية، إذ يستطيع الكشف عن تفاصيل لا يمكن رؤيتها بواسطة التلسكوبات الأخرى.  

وأوضح بيان "ناسا"، أن الصور ونتائج الرصد التي أُعلنت الإثنين، أتاحت لعلماء الفلك معطيات أفضل عن كيفية إصدار سحب الغبار هذه، الضوء وحجبها إياه، وعن "الشكل متعدد الأبعاد" للسديم. 

ونشرت النتائج في مجلة "أسترونومي أند استروفيزيكس" العلمية.

وأبهر سديم رأس الحصان عشاق الفضاء منذ اكتشافه في أواخر القرن التاسع عشر. وتبددت سحب الغاز التي كانت تحيط به، لكن بنيته بقيت حاضرة وظاهرة، لأنه مكون من مادة أكثر سمكاً.

ويتوقع العلماء أن يتفكك هو الآخر في غضون نحو 5 ملايين سنة.

شهد البلد المطل على البحر المتوسط موجة حر غير عادية هذا الشهر - صورة تعبيرية.
شهد البلد المطل على البحر المتوسط موجة حر غير عادية هذا الشهر - صورة تعبيرية.

قالت الشرطة اليونانية، الاثنين، إنها عثرت على جثة سائح ألماني يبلغ من العمر 67 عاما في جزيرة كريت بالبلاد، ليصبح السائح السادس الذي يلقى حتفه في يونيو خلال فترة من الطقس الحار غير المعتاد.

وتوجه السائح بمفرده للتجول في واد بمنطقة سوجيا أمس الأحد، وبعد ساعات قليلة اتصل بزوجته ليبلغها أنه ليس على ما يرام.

وقال مسؤول بالشرطة لرويترز "بدأت عمليات البحث والإنقاذ على الفور، ورصدت وحدة إنقاذ خاصة مزودة بطائرات مسيرة جثة الرجل في وادي تريبيتي".

ولم تحدد الشرطة هوية السائح الألماني المتوفي.

وشهد البلد المطل على البحر المتوسط موجة حر غير عادية هذا الشهر صاحبها وفاة واختفاء عدد من السياح، مما يسلط الضوء على مخاطر التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة التي تصل إلى 40 درجة مئوية فأكثر.

وتبحث فرق الإنقاذ أيضا عن فرنسيتين تبلغان من العمر 73 و64 عاما في جزيرة سيكينوس، وشرطي أميركي يبلغ من العمر 59 عاما كان يقضي عطلة في جزيرة أمورجوس.

وعُثر على جثة أميركي يبلغ من العمر 55 عاما في جزيرة ماتراكي اليونانية في البحر الأيوني الأسبوع الماضي، وجثة سائح هولندي في جزيرة ساموس ببحر إيجة في وقت سابق من الشهر.

وعثر أيضا على جثة المذيع التلفزيوني البريطاني، مايكل موسلي، في جزيرة سيمي في بحر إيجة في التاسع من يونيو بعد عملية بحث استمرت أربعة أيام باستخدام طائرات مروحية ومسيرة وزوارق. وقبل أن يختفي موسلي، كان يتجول بمفرده وسط درجات حرارة مرتفعة.