هديل خالد عبد رشيد
هديل خالد عبد رشيد حكم عليها بالمؤبد بعد إدانتها بتجارة المخدرات (مواقع التواصل) | Source: social media

بعد تداول منشورات على وسائل التواصل الاجتماعي في العراق، تشير إلى "العثور على جثة" البلوغر هديل عبد الرشيد، والتي تقضي حكما بالسجن بالمؤبد عقب إدانتها بتجارة المخدرات، رد مصدر أمني عراقي على تلك التقارير ليكشف الحقيقة.

وأوضح المصدر الأمني لموقع قناة "السومرية" المحلية، أن خبر وفاة عبد رشيد الملقبة بـ "أم اللول"  في أحد سجون العاصمة بغداد "غير صحيح"، مؤكدا أنها "تتمتع بصحة جيدة".

ويأتي ذلك عقب تداول مواقع التواصل الاجتماعي، خبراً مفاده العثور على جثة أم اللول في السجن، بعد قيامها بشنق نفسها.

وكانت محكمة عراقية قد قضت في مايو الماضي، بالسجن المؤبد بحق عبد رشيد، عقب إدانتها بتهمة الإتجار بالمخدرات. وحينها أعلنت المديرية العامة لشؤون المخدرات، التابعة لوزارة الداخلية العراقية، عن تفكيك شبكة خاصة بتجارة المخدرات، من بينها "أم اللول".

أم فهد قتلت بمسدس كاتم للصوت وسط بغداد
"أم فهد وأخواتها".. ماذا خلف مقتل مشاهير مواقع التواصل في العراق؟
تعيد حادثة مقتل مستخدمة "تيك توك" عراقية مشهورة بالرصاص، الجمعة، وسط بغداد، تسليط الضوء على عمليات الاغتيال التي طالت في الآونة الأخيرة مؤثرين وناشطين وشخصيات مشهورة في بلد مزّقته عقود من النزاعات ولا يزال يعاني من انتشار السلاح.

وقالت المديرية في بيان: "بقرار قضائي نفذت المديرية العامة لشؤون المخدرات عملية أمنية نوعية أسفرت عن تفكيك شبكة خاصة بالمتاجرة بالمواد المخدرة".

وأضافت: "تم رصد قيام المدعوة (هـ. خ. ع) الملقبة بـ(أم اللول) بنقل المواد المخدرة بقصد المتاجرة بها، وتم تشكيل فريق عمل مختص واعتقالها أصولياً وإحالتها إلى المحكمة المختصة، التي أصدرت بحقها حكماً بالسجن المؤبد بتهمة المتاجرة بالمواد المخدرة".

وكان القضاء العراقي قد حكم في أبريل الماضي على "أم اللول" بالحبس لمدة 4 أشهر بتهمة نشر محتوى "مخل بالآداب العامة"، وفقا لموقع "ارفع صوتك".

جاء ذلك بعد أن أثار انتشار خبر كاذب عن منحها جواز سفر دبلوماسياً، جدلاً كبيراً على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو الأمر الذي نفته وزارة الداخلية لاحقاً.

فرحات كان نجما محبوبا قبل عقود طويلة
فرحات كان نجما محبوبا قبل عقود طويلة

توفي، الأحد، الفنان المصري أحمد فرحات، الذي اشتهر بأداء أدوار الطفل النبيه والكوميدي، بعد صراع مع المرض، بحسب ما أوردت وسائل إعلام مصرية.

وكان فرحات، 74 عاما، تعرض مؤخرًا لجلطة في المخ، نتجت عن تعب شديد أصابه بشكل مفاجئ.

وبعد إجراء الفحوص الطبية ودخوله إحدى المستشفيات اكتشف إصابته بالجلطة، بحسب ما أوردت صحيفة "اليوم السابع" القاهرية.

وظهر فرحات في أفلام سينمائية شهيرة قبل عقود، أهمها "سر طاقية الإخفاء" عام 1959 الذي تقاسم بطولته وعمره 9 سنوات مع النجم الراحل عبد المنعم إبراهيم، و"شارع الحب" عام 1958 الذي لعب بطولته عبد الحليم حافظ وصباح، وفيلم "إشاعة حب" عام 1961 من بطولة عمر الشريف وسعاد حسني ويوسف وهبي.

 وفي لقاءات تلفزيونية حديثة، كشف فرحات أنه عمل مهندسا برئاسة الجمهورية لنحو 30 عاما، بعد ابتعاده عن التمثيل.