مسلح من أنصار عبد ربه منصور هادي
مسلح من أنصار عبد ربه منصور هادي

تستمر الأربعاء المواجهات العنيفة في محافظة لحج في جنوب اليمن بين القوات التابعة للرئيس عبد ربه منصور هادي من جهة، والحوثيين والمتحالفين معهم من جهة أخرى.

وأفاد مراسل "راديو سوا"، بأن المعارك تدور في جنوب لحج وشمال عدن، وتحديدا قرب قاعدة العند العسكرية الاستراتيجية.

وذكرت القوات الموالية لهادي أنها سيطرت على جسر وادي عقال، وطريق الإمدادات الرئيسي من تعز إلى القاعدة العسكرية في الجنوب.

وضربت مقاتلات التحالف الذي تقوده السعودية، مواقع للحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح في القاعدة العسكرية. وقصف التحالف أيضا تعزيزات عسكرية للحوثيين، كانت في طريقها إلى العند عبر القرى الرابطة بين محافظتي لحج وتعز.

وقال الحوثيون من جهتهم، إن قواتهم قصفت بالصواريخ والمدفعية مواقع عسكرية سعودية في منطقتي عسير ونجران، دون أن يصدر أي تعليق من السلطات السعودية.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في صنعاء عرفات مدابش:

​​

المصدر: راديو سوا

قوات موالية لهادي في عدن
قوات موالية لهادي في عدن

قال وزير الداخلية اليمني اللواء عبده الحذيفي، إن القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، باتت تسيطر على المناطق السكنية في مدينة عدن الجنوبية، بالكامل، وذلك فيما ينفي الحوثيون انتهاء المعركة في المدينة.

وأوضح الوزير في الحكومة المعترف بها دوليا، أن القوات الموالية للرئيس، تتقدم في المرحلة الراهنة نحو محافظة لحج المجاورة، لاستعادتها من قبضة الحوثيين.

ورغم تصريحات المسؤولين اليمنيين بأن عدن أصبحت تحت سيطرة الحكومة، أفادت مصادر محلية باستمرار المواجهات بين الجانبين في عدد من مناطق المدينة.

وقال الصحافي محمد الديلمي المقرب من الحوثيين، إن المعركة لم تحسم بعد، مشيرا إلى استمرار المعارك العنيفة بين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة، والقوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة أخرى.

وقال قائد الجبهة الشمالية والشرقية للقوات الموالية لهادي في عدن، العقيد عادل الحالمي في المقابل، إن قواته سيطرت على 90 في المئة من محافظة عدن.

يأتي هذا فيما أشارت مصادر محلية في عدن، إلى أن العشرات من المسلحين الحوثيين وقوات صالح انسحبوا إلى محافظة لحج المجاورة، فيما استسلم آخرون للقوات الموالية لهادي.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في صنعاء عرفات مدابش:

​​

مقتل عسكري إماراتي

وفي الإمارات، قالت القيادة العامة للقوات المسلحة، إن أحد ضباط الصف قتل في اليمن، أثناء مشاركته في "عملية إعادة الأمل" ضمن قوات التحالف الذي تقوده السعودية. 

ولم تشر القيادة العامة إلى الظروف أو الموقع الذي قتل فيه ضابط الصف سيف يوسف أحمد الفلاسي.


المصدر: الحرة/راديو سوا