سيارات عسكرية تابعة للقوات الموالية للرئيس اليمني في عدن
سيارة عسكرية تابعة للقوات الموالية للرئيس اليمني في عدن

أعلنت قطر الأربعاء مقتل أحد أفراد قواتها المنتشرة في اليمن ضمن عمليات التحالف الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين، فيما أدت اشتباكات وهجمات جنوب البلاد إلى مصرع 33 من الحوثيين والقوات الموالية للحكومة اليمنية.

وقالت القوات المسلحة القطرية في بيان نقلته وكالة الأنباء الرسمية، إن الجندي محمد حامد سليمان قتل "أثناء تأدية الواجب" في اليمن، من دون أن تكشف عن تفاصيل الحادث أو مكانه.

وسليمان هو أول جندي قطري يقتل في اليمن منذ بدء عمليات التحالف في آذار/مارس الماضي.

وأفاد مصدر عسكري يمني في عدن، بقتل 13 مسلحا حوثيا في كمين نصبه مسلحون موالون لهادي في محافظة الضالع جنوب البلاد. وقال مصدر عسكري حوثي في المقابل، إن 20 عنصرا من القوات الحكومية قتلوا في هجوم على مركز قيادة لهم في محافظة تعز جنوب البلاد.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في عدن عرفات مدابش:

​​

مباحثات في سويسرا

سياسيا، تعقد الأطراف اليمنية المتناحرة مباحثات سلام في سويسرا هذا الشهر بحضور مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد شيخ أحمد، وفق ما أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون خلال مشاركته في القمة الرابعة للدول العربية ودول أميركا الجنوبية التي تختم أعمالها في الرياض الأربعاء. 

وفي هذا السياق، قال نقيب الصحافيين اليمنيين السابق عبد الباري طاهر، إن نجاح مباحثات السلام المقبلة مرتبط بمدى استعداد جميع الأطراف لتطبيق قرار مجلس الأمن الذي نص على وقف القتال وانسحاب المسلحين من المدن اليمنية.

​​

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، قد شدد على أن لا حل عسكريا للصراع في اليمن، مشيرا إلى أن الخيار العسكري سيعرض حياة كثيرين للخطر وسيؤثر على أمن المنطقة برمتها، داعياً جميع الأطراف إلى بذل كل ما في وسعهم كي يخففوا المعاناة الإنسانية للشعب اليمني.


المصدر: راديو سوا/ وكالات

المسلحون الحوثيون يسيطرون على أجزاء من صنعاء
المسلحون الحوثيون يسيطرون على أجزاء من صنعاء

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء وفاة المواطن الأميركي جون هامين وهو أحد المتعاقدين الاثنين مع منظمة الأمم المتحدة، المحتجزين لدى الحوثيين في اليمن.

وأكدت منظمة الأمم المتحدة في وقت مبكر من هذا الشهر بأن اثنين من المتعاقدين معها احتجزوا في العاصمة اليمنية صنعاء على يد مسلحين حوثيين وقوات موالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح، لدى وصولهم من جيبوتي.

وتشهد مختلف محافظات اليمن اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية ولجان المقاومة الشعبية من جهة، والمسلحين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى.

ورغم أن القوات الحكومية استعادت السيطرة على عدد من المدن والمحافظات ومن ضمنها عدن، إلا أن العاصمة صنعاء لا تزال تحت قبضة الحوثيين وقوات صالح.

وتقود السعودية تحالفا لدعم القوات الحكومية في استعادة السيطرة على البلاد، ودعم الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

 

المصدر: وكالات