جندي يمني في عدن
جندي يمني في عدن

لقي أربعة جنود يمنيين مصرعهم إثر انفجار سيارة ملغومة في عدن الأحد، فيما قتل خمسة عناصر مفترضين من تنظيم القاعدة في ضربات جوية استهدفت مدينة جعار.

وقال مصدر أمني رفض كشف اسمه إن انتحاريا يقود سيارة ملغومة فجر نفسه عند نقطة تفتيش بالقرب من مطار عدن.

وأوضحت الشرطة اليمنية من جانبها، أن خمسة من عناصرها على الأقل أصيبوا لدى محاولتهم احباط الهجوم. وأضافت أن أفراد الشرطة فتحوا النار على السيارة التي كانت تسير بسرعة كبيرة صوب المطار، قبل أن يفجرها السائق الانتحاري قرب نقطة التفتيش.

وشهدت عدن خلال الأشهر الماضية هجمات وتفجيرات نسبت بمعظمها، وتبنى بعضها بشكل مباشر، تنظيم القاعدة أو تنظيم الدولة الإسلامية داعش. 

وتواجه القوات الحكومية صعوبة في بسط سلطتها في عدن في ظل النفوذ المتزايد للتنظيمين في مناطق جنوب اليمن.

مقتل خمسة من القاعدة

وفي محافظة أبين المجاورة لعدن، قتل خمسة عناصر مفترضين من تنظيم القاعدة في ضربات نفذتها مقاتلات التحالف الذي تقوده السعودية مساء السبت في مدينة جعار، حسبما أفادت به مصادر أمنية.

وأوضحت المصادر أن الغارات استهدفت عربتين تنقلان عناصر من التنظيم، مشيرة إلى أن التحالف استهدف أيضا مواقع للقاعدة في مدينة زنجبار، مركز أبين، من دون الإشارة إلى حصيلة الضربات هناك.

وكانت قوات حكومية قد تمكنت الجمعة من طرد مقاتلين من القاعدة من مدينة الحوطة، مركز محافظة لحج بعد ضربات جوية ليومين شاركت فيها مروحيات من طراز أباتشي تابعة للتحالف.

المصدر: وكالات
 

طائرة ميراج إماراتية
طائرة ميراج إماراتية

أبلغ مسؤولون أميركيون وكالة رويترز أن الولايات المتحدة تدرس طلبا تقدمت به الإمارات لتقديم دعم عسكري للمساعدة على شن حملة عسكرية جديدة ضد العناصر الخطيرة المرتبطة بتنظيم القاعدة في اليمن.

وأشار المسؤولون، الذين رفضوا كشف هوياتهم، إلى أن أبو ظبي طلبت مساعدة واشنطن في مجال نقل المصابين والبحث والإنقاذ خلال القتال.

وقالوا إن الطلب يأتي كجزء من طلب أوسع بمشاركة القوة الجوية الأميركية وتقديم الدعم اللوجستي والاستخباراتي.

وبحسب هؤلاء فإن الإمارات مستعدة لشن حملة ضد تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية، من دون أن يعطوا المزيد من التفاصيل.

وتشارك الإمارات في التحالف الذي تقوده المملكة العربية السعودية ضد الحوثيين في اليمن.

وقد استغل "تنظيم القاعدة في جزيرة العرب" الفوضى الناجمة عن الحرب في اليمن ليكتسب قوة أكبر من أي وقت مضى. ويسيطر في الوقت الراهن على مساحات كبيرة من الأراضي.

المصدر: رويترز/ "راديو سوا"