مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد
مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد-أرشيف

قال مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد السبت إن انعدام الثقة بين الأطراف كان "المعضلة" الأكبر التي واجهت مفاوضات السلام بين ممثلي الحوثيين والرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في الكويت.

وأضاف ولد الشيخ أحمد في مؤتمر صحافي عقده في الكويت "لذلك كنا نركز دوما على تقديم التنازلات من قبل الأطراف المتحاورة. نحث الطرفين على مواصلة تقديم إجراءات تعزيز الثقة."

وأكد أنه تم الاتفاق بين طرفي النزاع اليمني على الالتزام باستئناف المشاورات في غضون شهر، منوها إلى أنه سوف يتم تعليق محادثات الكويت لكن مشاورات السلام بين الأطراف اليمنية تستمر، حسب قوله.

وشدد المبعوث الأممي على أن "كل الجهود التي قمنا ولازلنا نقوم بها، لن تصل إلى حل شامل إن كانت الأطراف اليمنية لا تسعى إليه."

وأضاف "الوفود المشاركة وقياداتها هي من سيحدث الفرق وتتحمل كل مسؤولية في تعطيل أو تأخير السلام."

وأوضح ولد الشيخ أحمد أن الأطراف التزمت بعدد من النقاط منها اتخاذ إجراءات عاجلة لإيصال المساعدات الانسانية وإطلاق سراح السجناء السياسيين والامتناع عن اتخاذ أي تصعيد أو قرارات من شأنها أن تقوض فرص المشاورات أو التوصل إلى اتفاق.

المصدر: قناة الحرة 

حاملة طائرات أميركية_أرشيف.
حاملة طائرات أميركية_أرشيف.

أعلنت القيادة العسكرية الأميركية للشرق الأوسط (سنتكوم) في بيان الجمعة، مقتل ثلاثة من قادة تنظيم "قاعدة الجهاد في جزيرة العرب" بغارة جوية وسط اليمن.

ولم تذكر القيادة في بيانها تفاصيل إضافية عن الغارة سوى أنها نفذت الخميس، واستهدفت القادة الثلاثة في محافظة شبوة في وسط اليمن.

وأشار البيان إلى أن وجود القاعدة في اليمن يسبب زعزعة الاستقرار، مضيفا "أنهم يستغلون انعدام الاستقرار في هذا البلد لإيجاد ملاذ لهم فيه، والتخطيط لهجمات مقبلة ضد حلفائنا أو ضد الولايات المتحدة ومصالحها".

وتستهدف الولايات المتحدة تنظيم القاعدة في اليمن منذ عام 2009 بغارات جوية تشن غالبيتها طائرات بدون طيار.

المصدر: وكالات