الرئيس السابق علي عبد الله صالح- أرشيف-
الرئيس السابق علي عبد الله صالح- أرشيف

دفن الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح السبت في قريته قرب صنعاء، بحسب ما أفاد أحد أفراد عائلته.

وقتل صالح بأيدي الحوثيين، حلفائه السابقين، الاثنين في صنعاء.

اقرأ أيضا.. حكم اليمن 33 عاما.. من هو علي عبد الله صالح؟

وسمح الحوثيون، الذين يحكمون قبضتهم على العاصمة صنعاء، لأحد أبناء صالح بحضور مراسم الدفن.

وحضر الجنازة رئيس البرلمان اليمني يحيى علي الراعي، العضو في حزب الرئيس السابق.

وقال أحد أفراد عائلة صالح إن 20 شخصا فقط حضروا الجنازة.

وقبل أسبوع، أنهى صالح ثلاث سنوات من التحالف مع الحوثيين المدعومين من إيران، وعرض "طي الصفحة" مع السعودية مقابل رفع الحصار عن منافذ اليمن والتوصل لوقف لإطلاق النار.

واندلعت مواجهات بين أنصار صالح والحوثيين في صنعاء وقتل صالح مع عدد من معاونيه بإطلاق النار عليهم.

المصدر: أ ف ب 

لافتة لأحمد صالح مرشحا للانتخابات النيابية في 1997
لافتة لأحمد صالح مرشحا للانتخابات النيابية في 1997

بعد يومين من مقتل الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح على يد جماعة الحوثيين، لا يزال الغموض يكتنف مصير عدد من أفراد عائلته وكبار معاونيه، فيما تثار تكهنات كثيرة حول من سيخلف الرجل في قيادة حزب المؤتمر الشعبي العام الذي هيمن على السلطة في اليمن منذ تأسيسه مطلع ثمانينات القرن الماضي.

وإلى جانب الرئيس السابق، نعى حزب المؤتمر الشعبي، أمينه العام عارف الزوكا، الذي قتل الاثنين الماضي، في ذات الهجوم مع صالح، عقب إعلانه تمردا مسلحا على سلطة الجماعة غير المعترف بها دوليا، بعد ثلاث سنوات من تحالف عسكري وسياسي ضد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.

وعلى مدى الأيام الماضية تردد كثيرا اسم نجل الرئيس السابق، العميد أحمد علي عبدالله صالح، كأبرز المرشحين لخلافة والده في قيادة الحزب الذي تزعمه صالح منذ تأسيسه عام 1982، غير أن مراقبين محليين استبعدوا ذلك في الوقت الراهن على الأقل، لاعتبارات كثيرة.

اقرأ المقال كاملا